‏تأجيل اختبارات تعيين دفعة جديدة من حملةالمؤهلات العليا بمجلس الدولة  لـ5 سبتمبر
وفاة الفنان الكبير ناجي شاكر رائد فن العرائس عن عمر يناهز 86 عاما
 الداخلية: ‏القبض على 261 متهمًا مطلوب ضبطهم وإحضارهم خلال 5 أيام
المركزي المصري يطرح سندات خزانة بقيمة 1.5 مليار جنيه
تأييد إخلاء سبيل مختار إبراهيم و8 من جمهور الزمالك بتدابير احترازية ورفض استئناف النيابة في تنظيم الوايت نايتس
‏أمنقناة السويس: ضبط حاوية بداخلها 1800 جهاز تتبع وتنصت
 تجديد حبس رئيس مصلحة الجمارك وآخرين 15 يومًا في الرشوة
 نيابة العامرية تحقق مع المتهم بخطف الطائرة المصرية
 حريق يلتهم مصنع مستحضرات تجميل بأكتوبر
الأهلي يستسفر عن انتقال كوليبالي للدوري الاسكتلندي
 ‏إختفاء الصحفية زينب أبو عونة بعد توقيفها في مطار القاهرة الدولي أثناء سفرها إلى لبنان
‏رسالة من ابنة المعتقل د.جمال عبدالفتاح: والدي لا يستطيع الوقوف من شدة الألم.. إنقذوه
 الدكتور جمال حشمت: تعديل السيسي للدستور ينذر بقرب نهايته
 وفد حماس يغادر القاهرة بعد اختتام مشاورات التهدئة والمصالحة
‏توتر كبير بين مصر ومحمود عباس بسبب مشروع اتفاق التهدئة
 ‏عباس يهاجم حماس بغزة ويطالب بتسليم القطاع بالكامل
 ‏الاحتلال يغلق معبر بيت حانون شمال قطاع غزة بشكل مفاجئ
 ‏واشنطن تعيّن سفيرها الأسبق في العراق مستشارا لشؤون التسوية السورية
محافظ سقطرى: الإمارات تحاول إنشاء قوة موازية وخدمات مماثلة لما تقدمه الحكومة اليمنيه
الرئيس هادي يحيل قيادات عسكرية موالية لدولة الإمارات إلى القضاء بعد هجوم على حفل عسكري في عدن
انفصاليو جنوب اليمن يهاجمون أكاديمية عسكرية في عدن
الحجاج يبدأوون آداء مناسك الحج في مكة المكرمة
قطر تتهم السعودية بمنع مواطنيها من الحج.. والرياض تنفي
قطر تضع حجر الأساس لإعادة تأهيل المعهد الدبلوماسي بالصومال
الرئيس أردوغان يعلن عن البدء بمشروع قناة إسطنبول البحرية
 مواطنو ولاية تركية يبيعون طنا من الذهب دعما لليرة
 الفاتيكان يعتذر لضحايا الانتهاكات الجنسية التي ارتكبها قساوسة بنسلفانيا الأمريكية بحق ألف طفل على مدار 7 عقود
الجيش التركي يستقدم تعزيزات عسكرية إلى إدلب
‏وفد من ميليشيا الحوثي في ضيافة حسن نصر الله بلبنان
وزير الخارجية الصربي يقول إن بلاده لن تكون أبدا جزءا من أي تحالف ضد تركيا
حفتر يُطلق سراح وكيل وزارة داخلية الوفاق الليبية
 ‏نائب أردوغان يستقبل مساعد الرئيس السوداني في أنقرة
 ‏صحيفة هآرتس الإسرائيلية: ليس لدىإسرائيل حليف أفضل منالسعودية
دولار 17.87
يورو 20.47
استرليني 22.79
الطقس معتدل على السواحل الشمالية.. والعظمى بالقاهرة 35 درجة
الرئيسية » مدونات الشرق » مجدي حمدان » مجدي حمدان يكتب : يناير ليس ببعيد

مجدي حمدان يكتب : يناير ليس ببعيد

هل تستطيع أن تحاور من بجوارك في وسيلة نقل عام عن ارتفاع أسعار؟
أوسوء في الإدارة أو ربما تذكر الأخرين بثورتهم ؟
بالطبع لاتستطيع لأنك ستتهم ويحقق معك وتقدم للمحاكمة والتهم كثيرة وفضفاضة فتعتقل وتسجن لمدة 3 سنوات؟
هل تستطيع أن تبدي رأيك في حوار تليفزيوني أو تصريح صحفي أو تكتب مقالا منتقدا حالة أو طريقة؟
بالطبع لاتستطيع لأنك ستتهم ببث المناخ التشاؤمي وتكدير السلم العام وسيتم كيل الاتهامات لك وتقدم للمحاكمة وتسجن لمدة 5 سنوات.
هل تستطيع أن تتحدث عن خبر متداول أو تقرير تصدره إحدي الهيئات كما فعل غيرك وتعتقد أنك في منأى وناج من الاعتقال أو السجن؟
بالطبع لن تنج وستطالب النيابة بالقبض عليك ويخيب ظنك بأنك تعيش في دولة مواطنة.
هل تستطيع أن تبدي رأيك على صفحات الفيسبوك وتظن أنك تمتلك الحرية لتقول رأيك في منتدى وتعبر بوسيلة عن مكنونك وتخرج مايجول بخاطرك أو طاقات التعبير بدلا من كبتها ؟
بالطبع لاتستطيع فحتى نقرك بأصابعك على اللايك سيؤدى بك إلى القبض عليك وعمل نسخ من تعليقاتك والتحقيق معك وسجنك 3 سنوات .
ظن هتلر بتطبيع النازية أنة قادر علي جعل كل فرد من أفراد الشعب الألماني جاسوسا ينقل لة ولأجهزتة كل مايدور ويقال .
واعتقد صلاح نصر في زمانه أن إدارة مصر مخابراتيا وتحجيم الكل ودس رجل في كل حي وهيئة ووزارة وجريدة وديوان يجلب السكينة له ولمجلس قيادة الثورة ورئيس المجلس جمال عبد الناصر فلم يستطع وخرجت أصوات وحركات ودعوات للتغيير حتى آتت نهاية النظام بيد أحد أفراده.
الأمور خرجت عن إطار أربعينيات وخمسينيات القرن الماضي وعادت لفكر ظلامي وثقافة الأنا وحكم الآلهة وتم العبث في بنيان المجتمع الذي كاد أن يوشك على الإنتهاء بعد 25 يناير .
تحطم ضمير الأمة وتحولت سلطتها إلي أدوات تنخر في جسد الوطن وتهزم أبناءها .
لم يكن يحلم أعتى أعداء مصر أنه قادر على بث الفرقة بين أبنائها باتساع حالة الاستقطاب والتحزب.
الهدوء ربما يسود السطح . حالة عايشتها من قبل في الزمن القريب وقبل 25 يناير .الحزب الوطني ورئيسه وأماناته وأفراده كانت تظن كل الظن أن الوطن قد دان لها وثورة أبنائة ضرب من الخيال ووضح ذلك بالانعكاس في لغة خطاب رجالات الحزب الوطني والثقة التى زرعتها أجهزتهم في نفوسهم وجعلت تسارع الأحداث نحو الثورة أمرا مستحيلا فتغير وتبدل الحال.
الهدوء ربما يسود السطح…لكن ..يناير ليس ببعيد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السعودية و إيران تتفقان على دعم حزب سني بالعراق

كشفت مصادر سياسية عراقية مطلعة، الأحد، عن معلومات مثيرة بخصوص الحراك السياسي الذي تشهده الساحة ...