زوجة شادي الغزال: جامعة القاهرة تستبعد اسم الطبيب المعتقل من المكرمين الذين نشروا ابحاثا دولية قبل التكريم بساعات
التجارة والصناعة: إعداد مواصفة قياسية لمكافحة الفساد والرشوة
 التعليم العالي: استمرار غلق الأكاديمية المصرية العربية الأمريكية
 توفيق عكاشة يعود للشاشة على قناة الحياة لمدة 3 سنوات
‏النيابة الإدارية تخطر وزير التنمية المحلية بمخالفات محافظ سوهاج السابق
 ‏إحالة مدير الشئون القانونية بديوان محافظة سوهاج وآخر للمحاكمة العاجلة
منظمات: السلطات المصرية تقنن الحجب لإحكام السيطرة على الإنترنت
نائبة برلمانية تطالب بتشكيل لجنة تقصى حقائق حول أداء وزارة البيئة
أمن الدولة تنظر تجديد حبس عبير الصفتي والتدابير الاحترازية لأسماء عبدالحميد في قضية معتقلي المترو
وزير التموين يجتمع مع اللجنة العليا للأرز استعدادا لموسم التوريد المحلي 2018
‏سقوط أجزاء من عقار قديم مأهول بالسكان بمنطقة المنشية في الإسكندرية
 ‏لمعاناته من الاكتئاب..شاب يقفز من الطابق الخامس منتحرا في الفيوم
 ‏مصرع ربة منزل إثر تناولها قرص لحفظ الغلال بالمنوفية
أشرف زكي رئيسا لأكاديمية الفنون
 ظهور ‏وثائق تكشف تفاصيل استعانة الإمارات بإسرائيل للتجسس على قطر
 ‏للمرة الرابعة هذا العام.. تونس ترفع أسعار الوقود
 إصابة 3 أشخاص في قصف عشوائي لفندق بطرابلس
الموريتانيون يدلون بأصواتهم في الانتخابات النيابية
الخارجية الاردنية : الأردن مستمر بحشد التأييد للأونروا
ليبيا تعيد فتح معبر رأس جدير مع تونس
حماس: وقف دعم الأونروا تصعيد ضد الشعب الفلسطيني
‏قتلى وجرحى إثر قصف إسرائيلي لمطار المزة العسكري غربي دمشق
مستوطنون يقطعون عشرات أشجار الزيتون المعمرة بنابلس
انهيار اتفاق وقف إطلاق النار في طرابلس للمرة الثالثة
بومبيو يبحث مع العبادي وعلاوي جهود تشكيل الحكومة العراقية
الرئاسة الجزائرية: بوتفليقة يعود من جنيف بعد رحلة علاجية
بومبيو: أمريكا تعتبر الهجوم على إدلب تصعيدا للصراع السوري
رئيس وزراء اليابان يقول إن العلاقات مع الصين عادت لمسارها الطبيعي
انتهاء احتجاجات مناهضي الفاشية ومؤيدي اليمين المتطرف في ألمانيا
وكالات: مسلحون يقتلون نحو 30 جنديا في شمال شرق نيجيريا
 البنتاجون يلغي مساعدات لباكستان بقيمة 300 مليون دولار
مقتل 4 جنود سعوديين في مواجهات مع الحوثيين بالحد الجنوبي
أردوغان: علينا أن نضع حدًّا بشكل تدريجي لهيمنة الدولار من خلال التعامل بالعملات المحلية
دولار 17.76
يورو 20.66
استرليني 23.06
الطقس معتدل على السواحل الشمالية.. والعظمى بالقاهرة 36 درجة
الرئيسية » رياضة » بروسيا دورتموند ما اسباب تراجعه عن حصد البطولات!!

بروسيا دورتموند ما اسباب تراجعه عن حصد البطولات!!

انتهى الدور الأول من دوري أبطال أوروبا على حصيلة ألمانية كارثية، فبالوقت الذي غاب فيه بايرن عن اعتلاء الصدارة للموسم الثاني على التوالي، قدم بوروسيا دورتموند صورة كارثية بالنسخة الحالية ويمكن ببساطة القول أنها الأسوأ للفريق منذ 5 سنوات على أقل تقدير.

 

دورتموند دخل التاريخ بعد أن أصبح أول فريق يحتل المركز الثالث برصيد نقطتين فقط وساعده بذلك ضعف أبويل الذي كان بمثابة الحصالة بالنسبة لريال مدريد وتوتنهام ولو أن الفيستفالي لم يتمكن من الفوز عليه لا ذهاباً ولا إياباً! في حين كان بإمكان لايبزيغ أكثر من ما حصده لكن تجربته الأوروبية لم تنضج بعد.

 

أليس هناك روما في ألمانيا؟!
بالوقت الذي كانت فيه الأندية الألمانية تتخبط كان روما ينجح بتصدر مجموعته ولو أن فريق العاصمة كان قد كلف خزائن النادي أرقاماً أقل بكثير من تلك التي تكلفت عليها إدارة دورتموند فلماذا لم ينجح الفيستفالي ولو بحصد نقطة واحدة على الأقل من مواجهات توتنهام والريال؟!

 

الجواب يبدو مرتبطاً بسياسة اختيارات المدربين الخاطئة وهذا الأمر ينطبق على معظم الأندية الألمانية حيث بات الجميع يتجه للشباب وهذا الخيار يحتاج للكثير من الصبر أوروبياً وهو ما يبدو صعب التوفر بعالم المال الحالي فكل موسم إخفاق تترتب عليه خسارات مالية كبيرة لذا يبدو أن الصبر بات مكلفاً للغاية!

أخطأت إدارة دورتموند حين انتقلت من مدرب ذكي وديناميكي وهو توخيل لمدرب لا يعرف كيفية استخدام أسلحته مثل بوسز الذي أوصل دورتموند للهاوية لكن الإدارة مازالت تصبر عليه حتى الآن بحجة أنه يُقبل على تجربة جديدة وسيحتاج لبعض الوقت! دورتموند لم يكُن سيئاً بأي من المباريات التي خاضها وكان قريباً بمرات عديدة من الخروج بنتائج أفضل ونذكر جيداً ما حدث له في لندن أمام توتنهام لكنه بالنهاية لم يعرف كيفية حسم أي لقاء!

على الطرف الآخر يبدو الأمر متشابهاً لكن من منظور مختلف بالنسبة للايبزيغ الذي قدم بطولة أفضل من دورتموند لكنه بالنهاية اكتفى أيضاً بالمركز الثالث.

لايبزيغ أضاع 3 مباريات كانت بمتناوله وهي مواجهة موناكو ذهاباً وبورتو وبشكتاش إياباً وهنا تظهر نتائج نقص خبرة اللاعبين فالفريق الذي يتمتع بواحد من أقل المعدلات العمرية بالبطولة من الطبيعي أن تخذله الخبرة بمواعيد كهذه لتكون النتيجة هي سقوط مبكر من دور المجموعات.

المشكلة عامة…
الكارثة الكبرى والتي تظهر تراجع المستوى بشكل عام تتواجد في اليوروباليغ حيث تحقق الفرق الألمانية الثلاثة نتائج كارثية بتذيل كل من هيرتا برلين وهوفنهايم ترتيب مجموعتيهما أما كولن فيحتاج لانتصار خارج ميدانه بالجولة الأخيرة كي يتأهل لدور الـ32!

 

هذا التراجع يُظهر أن ما يحدث بدوري الأبطال ليس مجرد صدفة أو حالة تخبط مؤقتة فإذا ما استثنينا بايرن ودورتموند سنجد أن كل التجارب الأوروبية هذا الموسم هي تجارب جديدة ناشئة ولا تتمتع بأي خبرة وهذه مشكلة أساسية تتسبب بتدهور نتائج الألمان.

قبل سنوات قليلة حين كان ليفركوزن وشالكه يتواجدان بدروي الأبطال رفقة بايرن ودورتموند اعتاد الألمان على تواجد 3 فرق على الأقل بكل موسم بالدور الثاني ولو كان ذلك على حساب فرق بحجم مانشستر يونايتد مثلاً كما فعل فولفسبورغ قبل عامين لكن الحال تغير سريعاً ليصبح تأهل فريق ألماني آخر غير بايرن بمثابة الإنجاز!

ما يحدث هو انعكاس لحال الدوري المحلي مع تراجع الأندية أصحاب الخبرات مثل شالكه وليفركوزن للخلف بظل حالة التخبط التي تعيشها فرغم الاستقرار والتحسن المالي للعديد من الأندية إلا أن خياراتها للمدربين مازالت موضع جدل مع استعانتها بأسماء قليلة الخبرة عدا عن غياب حافز المنافسة لديها مع الهيمنة التامة لبايرن وهنا يمكننا ترجمة كل ما يحدث بنقص تطور الإدارات الرياضية سواء من حيث الخيارات أو من حيث توفير الموارد المالية الكبيرة جراء بيع بعض الموهوبين.

 

ألمانيا أمام مفترق طرق بمشروع العودة فإما الصبر على الأندية التي شاركت بالموسم الحالي لزيادة تجربتها الأوروبية تدريجياً وهو ما يبدو أنه سيحتاج لوقت طويل إذا ما استثنينا مشروع لايبزيغ أو انتظار عودة فرق تتمتع بخبرة أفضل مثل شالكه وليفركوزن وهو ما سيكون بمصلحة ألمانيا بكل تأكيد.

 

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نظام السيسي يصادر أموال 18 شركة عقارية للإخوان لإنقاذ العاصمة الإدارية

كشفت مصادر قانونية أن السلطات المصرية صادرت أموال ما يقرب من 18 شركة استثمار عقاري ...