‏الحكومة توافق على منحة بقيمة 150 ألف يورو فى مجال القضاء
ولاية سيناء يعلن ذبح مدنيين اثنين بشمال سيناء لتعاونهما مع الجيش
 نائب بالفيوم: سعر أنبوبة البوتاجاز لدينا وصل لـ 70 جنيهًا
 وزير الأوقاف للمصريين: الوطن لن ينهض إلا بتضحياتكم بالنفس والمال
 الإعلان رسميا عن شراء تركى آل الشيخ للأسيوطى 28 يونيو.. والبدرى رئيسا
 الأعلى للإعلام يعلن عن دورة تدريبية بأسم محمد حسنين هيكل لمدراء التحرير
الحكومة الجديدة تعقد اجتماعها الأسبوعي الأول برئاسة مدبولي
تجديد حبس عضو حزب مصر القوية محمد القصاص 15 يوما على ذمة التحقيقات
هيكتور كوبر يترك باب الرحيل مفتوحًا عقب هزيمة مصر
 مصدر بالتموين: إضافة المواليد على البطاقات خلال العام المالي الجديد في علم الغيب
 ‏البترول: خطة لزيادة إنتاجية حقول الغاز الحالية وإنجاز مشروعات تنمية حقول الغاز المكتشفة
‏قناة السويس تعلن عن دخل سنوي قياسي عند 5.585 مليار دولار
 ‏دراسة: الأمريكيون يملكون نصف أسلحة المدنيين في العالم
مبيعات عربية تكبد البورصة 4.2 مليار جنيه في ختام التعاملات
 3 جرحى في تبادل لإطلاق النار بين الشرطة وميليشيا حزب الله العراقية ببغداد
 ‏أنقرة: تركيا أكثر دولة تستضيف اللاجئين في العالم
 مجلس مسلمي بريطانيا يحذر من ارتفاع مقلق بجرائم الكراهية
 ‏طائرات الاحتلال تقصف أهدافا لحماس في غزة
 بلومبيرج: السعوديات المطالبات بقيادة السيارة سيحتفلن بتحقيق حلمهن خلف القضبان
 خيمة حقوقية بجنيف للتعريف بسجناء الرأي في السعودية والإمارات
هيومن رايتس ووتش تندد باستمرار قمع المعارضة في السعودية
غضب بسبب رفض حضانة لبنانية استقبال طفل سوداني بسبب لونه
 قيادي إسرائيلي متهم بالتخابر مع إيران: سعيت لأكون عميلا مزدوجا
 مصادر: قوات تركية في تل رفعت السورية خلال ساعات
بريطانيا تحذر مواطنيها من السفر لدبي بسبب صواريخ الحوثي
السلطات الفرنسية تجمد حسابات شقيق طارق رمضان
كوريا الشمالية تسلم قريبا رفات عدد كبير لجنود أمريكان
طالبان تستولي على قاعدة عسكرية بعد قتل 30 جنديا أفغانيا
إيران تتولى توسعة 20 مرقدًا شيعيا مقدسا بالعراق  
المالية: تنظيم 69 ورشة عمل لضمان جودة تطبيق السياسات الحديثة
الأمن التونسي يلقي القبض على أحد المتورطين في حادث غرق قارب المهاجرين
 كوشنر يسوق صفقة القرن والأردن يتمسك بحل الدولتين
استقرار أسعار الذهب والدولار في السوق الرسمية والموازية وبنك عوده يسجل أفضل سعر للبيع والبنك العربي الأفضل للشراء
دولار 17.87
يورو 20.68
استرليني 23.52
 توقعات برياح على الصعيد وسيناء.. طقس معتدل على السواحل الشمالية وحار على الوجه البحري والقاهرة حتى شمال الصعيد
الرئيسية » أخبار مصرية » عَرشُكَ سَيْف .. وسَيْفُك زَيْف

عَرشُكَ سَيْف .. وسَيْفُك زَيْف

بقلم المهندس/ يحيى حسين عبد الهادى
لم تكن انتخاباتٍ .. حتى ولو استُكمِل الشكلُ ودُبِّجت المَحاضرُ وأُعلِنت النتائج وهَلَّلَ الأفاقون.
لم تكن انتخاباتٍ .. حتى وإن سِيق الستون مليوناً إلى اللجنة زُمَراً.
لم تكن انتخاباتٍ .. وإنما شيئاً شبيهاً بما كان يحدث فى ليبيا وسوريا والعراق وأوصلها لما وصلت إليه.
لم تكن انتخاباتٍ .. قلنا ذلك قبل أن تبدأ وأثبتت المساخر صحة قولنا .. إن الانتخابات ليس لها إلا تعريفٌ واحد فى الدنيا كلها .. اختيارٌ حرٌ بين متنافسين حقيقيين دون أى شبهة تدخلٍ من الدولة .. ما عدا ذلك لا شرعية له ولا لنتائجه مهما علا قرعُ الطبل وطبلُ القرع.
مصر كلها (إلا من ختم اللهُ على قلبه) تعرف أن أحد المرشحين استغل سلطاته للإطاحة بأى مرشحٍ حقيقىٍ محتمل .. تشويهاً وبلطجةً واعتقالاً .. ثم أخرج من الثلاجة منافساً على مقاسه .. هل هذه انتخاباتٌ أم جريمةٌ تستوجب المحاكمة؟!.
وإذا تعامَى البعض عن هذه المقدمات، فإن ما حدث بعد ذلك من تدخلٍ سافرٍ وسافلٍ من السلطة ينفى عن أى انتخاباتٍ صفتها .. لا أتحدث عن الضغوط الأمنية المباشرة فقد يصعب إثباتُها وإن دلَّت عليها اللافتات التى غطت وجه مصر .. ولكن عن ثلاثة محافظين على الأقل أدلوا بتصريحاتٍ مباشرةٍ وفضائحيةٍ تكفى لا لإسقاطهم فقط (ولن يسقطوا بل سيُكافأُون) .. ولا لإسقاط الانتخابات بِرِّمَتِها .. ولكن لإسقاط الحكومة كلها فى أى دولةٍ أو شِبه دولة .. نفس الشئ بالنسبة للتعليمات المكتوبة من مؤسسات الدولة للعاملين والموظفين .. أما الفيديو المخزى للمسؤول الذى يُلَقِّن مجموعةً من المدرسين المقهورين بتعليمات الحشد، فهو فضلاً عن ذلك يثير التساؤل حول ما صَدَّع به وزير التعليم أسماعنا عن خطط التطوير .. لماذا صَمَتَ الرجلُ؟ .. إذا كان لا يجرؤ على محاسبة مرؤوسيه أو الاحتجاج على من حركوهم، فلماذا لم يستقِل؟ .. إذن هو راضٍ وشريكٌ .. وكل ما يجعجع به محض شعاراتٍ جوفاء .. وهو ما ينطبق على كل قُرنائه فى الحكومة ورئيسها .. لا خيرَ يُرجى لمصر من (الرجال التى ملأتْها الشروخ) طبقاً لوصف أمل دنقل (والعنوان له أيضاً).
هناك نغمةٌ بدأت تسرى للأسف بين البعض، مفادها الانصياع للأمر الواقع بمبدأ (عفا اللهُ عما سَلَف) ومطالبة (الرئيس المنتخب) فى فترته الثانية ببعض الإصلاحات التى لم يَفِ بها فى فترته الأولى .. لا أظن أن الله قد عفا عما سلف .. فما سَلَف تفريطاً وديوناً وقهراً وظلماً لا زال قائماً ويتزايد .. كما أن مَن لم يَصدُق فى الأولى لن يَصدُق فى الثانية .. ولأنها لم تكن انتخاباتٍ فهو ليس (رئيساً منتخباً).
(الأحد 1 أبريل 2018).

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأمم المتحدة : قوات بشار الأسد ارتكبت جرائم حرب بالغوطة الشرقية

أكدت الأمم المتحدة أنّ حصار قوات النظام السوري لمنطقة الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق، والسيطرة ...