رغم تراجع وارداتها رسميا.. عبد الفتاح السيسي يشيد بجهود هيئة قناة السويس
أبو تريكة ناعيا والده: تعلمت منه الكثير.. فقدت قدوتي في الكفاح والعمل . رحم الله والدي وغفر له واسكنه فسيح جناته
رئيس أمانة الفتوى: الإفتاء المصرية تراجع ضوابط الفتوى في ماليزيا بناء على طلبها
محمود العسقلاني رئيس مواطنون ضد الغلاء يطالب الشرطة بالتوقف عن مصادرة عربات الفول
المصرية لحقوق الإنسان تطالب بسرعة إعادة الأقباط المهجرين من سيناء إلى منازلهم وحمايتهم
الأرصاد:ارتفاع ملحوظ ومؤقت فى درجات الحرارة الثلاثاء والعظمى بالقاهرة 27
برلمان: الجلسة العامة للنواب تسقط عضوية أنور السادات بأغلبية 346 واعتراض 3 نواب وامتناع ثلاثة آخرين
مجلس النواب يوافق على لائحة النظام الأساسي لمنظمة تنمية المرأة
البرلمان يمرر تعديلات الحكومة على قانون الموانئ
مصطفى بكري: تشريعية النواب أنهت تقريرها عن اسقاط عضوية السادات لتسليمه لعبد العال
لجنة القيم بمجلس النواب: اسقاط عضوية السادات إجراء تأديبي
تشريعية النواب توافق على رفع الحصانة عن النائب أحمد يوسف إدريس لإصداره شيكات دون رصيد
محاكمات: محكمة الأمور المستعجلة تقضي بعدم اختصاصها في قضية سحب نياشين د محمد مرسي
جنح مصر الجديدة تحدد الاثنين المقبل للحكم على صاحب كافيه واقعة مقتل شاب
حبس رئيس مباحث قسم ثان شبرا الخيمة ومعاونيه وأميني شرطة 4 أيام لتورطهم فى حيازة 22 قطعة سلاح
استئناف القاهرة تحدد 25 مارس أولى جلسات محاكمة مستشار وزير الصحة لتلقيه 4 ملايين جنيه رشوة
اقتصاد: توفير 80 فرصة عمل للأقباط المهجرين من سيناء بالإسماعيلة ومواصلات مجانية
وزارة الزراعة تخاطب التموين لتوريد 10 ملايين بيضة لبيعها للمواطنين
رئيس شعبة المخابز: تعويم الجنيه وراء انخفاض حجم الرغيف والدولة تدعمه ب55 قرشا
البورصة تبدأ تعاملاتها الأسبوعية بهبوط ملحوظ
محافظات: وزير التعليم العالى يلتقي رئيس جامعة قناة السويس لبحث أزمة طلاب شمال سيناء المهجرين
رياضة مجدى عبدالغنى: فيفا يتحفظ على إقامة كونجرس جمعية اللاعبين المحترفين بمصر
رياضة طارق يحيى يضم 22 لاعبا لقائمة الطلائع استعدادا للمصرى
ثروت سويلم المدير التنفيذى لاتحاد الكرة: الإسكندرية والقاهرة تستضيفان  دورى أبطال العرب مننتصف يوليو
عربي: القوات العراقية تعلن سيطرتها على الجسر الرابع داخل مدينة الموصل
رويترز : بتروناس الماليزية و أرامكو السعودية تتفقان على تشييد مصفاة نفط باستثمارات 7 مليارات دولار.
الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي يصل الإمارات في زيارة مفاجئة
تنظيم الدولة الإسلامية يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مقر شرطة في قسنطينة بالجزائر
دولي: ٤٠ ألف فرنسي يوقعون على حملة لاختيار أوباما رئيسا لبلادهم
جماعة أبو سياف الفلبينية تبث فيديو لإعدام رهينة ألماني اختطفته منذ شهر
ماهيرشالا علي أول مسلم يفوز بجائزة اوسكار في فئة التمثيل
إعدام 5 مسؤولين أمنيين كوريين شماليين لإعدادهم تقارير كاذبة عن كيم جونج أون.
رمانة أحمد المسلمة المحجبة بمجلس الأمن القومى الأمريكى تستقيل اعتراضا على سياسات ترامب
عمير بيرتس عضو الكنيست: نتنياهو شن حربا على غزة لمصالح شخصية
هارتس العبرية: إسرائيل تبدأ تقنين أوضاع إسرائيليين استولوا على أراض زراعية فلسطينية
دولي: صنداي تايمز: قوات أمريكية برية تستعد لخوض غمار الحرب في سوريا ضد تنظيم الدولة الإسلامية
فنزويلا تؤكد التزامها بدعم القضية الفلسطينية في الأمم المتحدة وجميع المحافل العالمية
الكرملين: قمة تركية روسية بموسكو بين أردوغان وبوتين 9 مارس المقبل
الرئيسية » العرب والعالم » حظر تجنيد من سافر الى تركيا وقطر .. حلقة جديدة لمسلسل توريط الجيش بالسياسة

حظر تجنيد من سافر الى تركيا وقطر .. حلقة جديدة لمسلسل توريط الجيش بالسياسة

أثار إعلان مدير منطقة التجنيد والتعبئة بالزقازيق في محافظة الشرقية، قرار القوات المسلحة بحظر تجنيد كل من سبق له السفر لتركيا وقطر وأفغانستان وباكستان و”إسرائيل”، بسبب خطورتهم علي الأمن القومي المصري، جملة من التساؤلات حول أسباب ودوافع ذلك القرار، ومدى ارتباطه بالفصل بين الجيش كمؤسسة تعني بالأمن القومي، وبين معارك الأنظمة السياسية.

قائمة حظر التجنيد وبحسب شهود عيان من الشباب تحت التجنيد، أنه أثناء تواجدهم داخل منطقة تجنيد وتعبئة الزقازيق منذ مطلع الأسبوع الجاري، لسماع نتيجة الإرجاء الخاصة بتجنيدهم بالقوات المسلحة، خرج عليهم مدير المنطقة وطلب خروج كل شاب سبق له السفر لتركيا أوقطر أوأفغانستان أوباكستان أو”إسرائيل”، من بين صفوفهم، مؤكدًا لهم أنه تم حظر تجنيد أي شاب سبق له السفر لتلك الدول الخمس، حفاظًا علي الأمن القومي المصري، كونهم من الدول الداعمة للارهاب علي حد قوله. وقد اعتادت الدول العربية التي تقر بنظام التجنيد الإجباري أن تحدد قائمة بالدول التي يمنع تجنيد من هاجر إليها من المتقدمين للتجنيد وعادة ما يكون قوس هذه القائمة مفتوحًا لإضافة دول أخرى بحسب رؤية القائمين على الأمن القومي.

 

وفي الحالة المصرية لم تكن هذه القائمة تضم دولاً عديدة بخلاف “إسرائيل” بعد قيامها كدولة وإقرار الأمم المتحدة بذلك.  تقدير أمني   ويقول اللواء أركان حرب متقاعد محمود م ي، إنه من حق كل نظام أن يحدد الدول التي تمثل خطرًا على أمن الدولة القومي، وبالتالي منع تجنيد كل من سافر إليها، وهي قاعدة تحتاج إلى تقدير أمني دقيق ووعي سياسي عميق. ويستطرد اللواء المتقاعد ويؤكد، إلا أنه للأسف أصبحت هذه القاعدة تخضع للخلافات السياسية البسيطة والتي قد لا ترتقي لدرجة الخلاف الجذري الذي يستدعي منع التجنيد.

ويقول متأسفًا، إن بعض الأنظمة تسعى للحفاظ على وجودها في السلطة من خلال تضخيم خلافات خاصة مع أنظمة عربية. إجراءات احترازية يقول س أ س ضابط بالقوات المسلحة، تعتبر قضية عدم تجنيد الأفراد الذين سافروا إلى دول يراها النظام خطرًا على أمنها القومي على أولويات اهتمام النظام المصري، وذلك منذ اكتشاف العديد من الخيانات إبان حرب يونية ١٩٦٧م، وكذلك حرب أكتوبر ١٩٧٣م، ويؤكد أن هذه الإجراءات احترازية وتأمينية ليس أكثر، حيث يكون قد وقر في عقيدة النظام أن هذه الدول قد صارت بالفعل ممثلة لخطورة على الأمن القومي للدولة.

ويوضح أن معظم الجواسيس والخونة الذين اخترقوا المؤسسة العسكرية كانوا قد سافروا إلى الدول التي اكتُشف فيما بعد أنهم تجسسوا لصالحها. وكان موقع وزارة الدفاع المصرية قد نشر وثيقة بالحالات التي يتم فيها المنع من التجنيد وكان منها “استثناء الأفراد لمقتضيات المصلحة العامة أو أمن الدولة، ويصدر بحقهم قرار من وزير الدفاع، هذا بالإضافة إلى الداخلين في الجنسية المصرية والمصريين المكتسبين لجنسية أخرى.

حماية للأمن القومي أم للنظام؟ تغيير بوصلة القوات المسلحة ويرى خبراء أنه كان من الطبيعي أن تكون “إسرائيل” على رأس قائمة الدول التي تمنع مصر تجنيد من سافروا إليها، وهو أمر بدهي نظرًا لما بين الدولتين من حروب سابقة، فضلاً عن الموقف العربي الشعبي من “إسرائيل” كدولة قامت على الاحتلال والمذابح والتهجير القسري. إلا أن دولاً تم إضافتها إلى تلك القائمة نظرًا لخلافات بين الأنظمة لا ترقى لمستوى المقاطعة أو التورط في تجنيد جواسيس، وفي هذه الحالة يكون النظام يسعى للحفاظ على مقعد الحكم ليس أكثر.

ويقول عبد العزيز محمد ناشط سياسي مهتم بالشأن العسكري، النظام في مصر اعتاد أن يحدد شركاءه أو أصدقائه بناءً على مدى توافقهم السياسي ومستوى التماهي بينه وبين هؤلاء الأصدقاء، إلا أن الجيش كانت بوصلته الأساسية متمثلة فقط في الأمن القومي ولم يكن محددًا لموقفه من خلال مناكفات سياسبة يخوضها النظام الحاكم، وهذا هو مكمن الخطورة في قرار الحيش الأخير بحظر تجنيد من سافروا لهذه الدول؛ حيث تعكس مدى توغل النظام الحاكم في المؤسسة العسكرية.

خداع للشعوب  من ناحيته يرى المحلل السياسي الدكتور محمد العادل أن الخطورة لم تعد في أن شخصًا ما سافر إلى دولة أو أخرى خاصة في ظل ما يشهده العالم من ثورة رقمية وإلكترونية تجاوزت كل الحدود الجغرافية لذلك فهذه الإجراءات – كما يرى العادل- قد عفا عليها الزمن وصارت من الماضي ولا تمثل سوى مكايدات سياسية أو قلة حيلة من الأنظمة السياسية.

ويستطرد: في الحالة المصرية يدعي النظام أنه يتم التآمر عليه من أمريكا وإيران ودول عديدة، فلماذا لا يمنع تجنيد من سافر إلى أمريكا مثلا؟ وهو ما يعكس أن هذه الإجراءات تفضح الأنظمة وتوضح بما لا يدع مجالا للشك كيف تخدع هذه الأنظمة شعوبها.

المصدر: شبكة رصد  

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حركة تنقلات جديدة في داخلية الانقلاب

    أصدر وزير الداخلية في نظام السيسي، منذ قليل  حركة تنقلات جديدة شملت تعيين ...