البرلمان يقر قاون منح الجنسية للأجانب مقابل وديعة 400 ألف دولار
عشرات المستشفيات ترفض تطبيق قرار السلام الجمهوري
رويترز: الفريق سامي عنان بحالة حرجة في المستشفى
على غرار “تحيا مصر”.. صندوق سيادي غامض جديد يقره البرلمان
السلطات المصرية تغلق معبر رفح البري إلى إشعار آخر 
 ‏إحالة 20 عاملا ومؤذنا بمساجد الإسكندرية للتحقيق
‏«رايتس ووتش» تتهم السيسي بتكثيف القمع ضد معارضيه
 عبد العال: «الجنسية للبيع» كلمة قميئة.. والتعديل ليس بدعة
نيابة أمن الدولة تمدد احتجاز أمل فتحي 15 يوما رغم تدهور حالتها الصحية
الشبكة العربية: تدهور الحالة الصحية لجمال عبد الفتاح وتواصل التنكيل به
 ‏رئيس ‎البرلمان : فاض الكيل.. وآن الأوان يكون للبرلمان أنياب
لليوم العاشر على التوالي استمرار التظاهرات بالعراق
تفريق مظاهرتين في بغداد وانتشار أمني حول المطار
المحتجون عند حقل السيبة العراقي يطالبون بوظائف وتحسين الخدمات
سوريا..الطائرات الروسية تجدد قصف القنيطرة وعشرات الآلاف من النازحين
القطرية تتأقلم مع المقاطعة وقد لا تتكبد خسارة هذا العام
ترامب يقول بعد قمة هلسنكي إن ثقته كبيرة في المخابرات الأمريكية
ترامب يلتقي بأعضاء الكونجرس يوم بعد انتقادهم لأدائه في قمته مع بوتين
ماي تفوز بتصويت برلماني بعد رضوخها لضغوط بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي
قاض أمريكي يعلق مؤقتا ترحيل أسر المهاجرين التي تم لم شملها
خمسة طعون أمريكية أمام منظمة التجارة على رسوم جمركية مضادة
البنتاجون: لوكهيد مارتن تفوز بعقد قيمته 451 مليون دولار يشمل مبيعات للسعودية
مترو باريس يغير أسماء بعض المحطات بعد الفوز بكأس العالم
إصابة أكثر من 20 شخصا جراء انهيار خيمة في تجمع حاشد لرئيس وزراء ‎الهند
 ‏ألمانيا: لم يعد بوسع أوروبا الاعتماد على البيت الأبيض
افتتاح سفارة إريتريا بأديس أبابا بعد 20 عاما من الحرب
نزوح 35 ألف أسرة يمنية من الحديدة خلال 9 أيام فقط
 ‏حماية الصحفيين: 33 صحفيا قتلوا أثناء ممارسة عملهم منذ بداية 2018
‏خفر السواحل اليوناني يوقف قارباً على متنه 56 مهاجراً بينهم أطفال
وزارة العدل الأمريكية تتهم روسية مقيمة في واشنطن بالتخابر لصالح موسكو
طرد صحفي فلسطيني خلال مؤتمر ترامب وبوتين
تركيا: تقارير انسحاب مسلحين أكراد من منبج السورية مبالغ فيها
نيكي يصعد 0.04% في بداية التعامل بطوكيو
دولار 17.90
يورو 20.95
استرليني 23.68
 طقس حار على معظم الأنحاء.. والعظمى بالقاهرة 37
الرئيسية » أخبار مصرية » ” معاريف ” العبرية : إجراءات الجيش المصري بسيناء تقيد حصول ” حماس ” على السلاح

” معاريف ” العبرية : إجراءات الجيش المصري بسيناء تقيد حصول ” حماس ” على السلاح

ذكر موقع صحيفة “معاريف” العبرية اليوم السبت، أنّ الإجراءات الأمنية التي يقوم بها الجيش المصري في سيناء، قلّصت من قدرة حركة حماس على مواصلة بناء ترسانة سلاحها.
وفي تقرير أعده الصحافي تال لفرام، قالت الصحيفة إنّ “حماس تواجه صعوبات في الحصول على الصواريخ، أو تأمين المواد الخام التي تستخدم في صناعتها”.
واستدركت الصحيفة بالقول، إنّ “حماس تواصل التصعيد ضد إسرائيل، على الرغم من تقلّص قدرتها على توفير الوسائل القتالية”، مدعية أنّ “الحركة ترى أنّ تل أبيب غير معنية بخوض غمار مواجهة جديدة ضد القطاع، بسبب التركيز على الجبهة الشمالية، ومواجهة إيران، مما يغريها بمواصلة شد الحبل”.
ولفتت الصحيفة إلى أنّ “دافع إسرائيل لشنّ حملة جديدة على قطاع غزة، قد تراجع بشكل كبير، لإدراك صناع القرار في تل أبيب، أنّه لا يوجد هدف استراتيجي يمكن تحقيقه في القطاع في نهاية الحملة، ولا سيما في ظل عدم وجود طرف ثالث يمكن أن يتولّى زمام الأمور، في حال تم إسقاط حكم حركة حماس”.
وأعلن الجيش المصري، في 9 فبراير الماضي ، عن بدء عملية عسكرية شاملة في شمال ووسط سيناء، ومناطق أخرى بدلتا مصر، والظهير الصحراوي غرب وادي النيل، تحت عنوان “العملية الشاملة.. سيناء 2018″، وذلك في إطار تنفيذ ما يسميها خطة مجابهة “العناصر والتنظيمات الإرهابية والإجرامية”.
وفي هذا الإطار، كشف موقع “والاه”، اليوم السبت، أنّ إسرائيل تمارس ضغوطاً كبيرة، على نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي، لإجباره على وقف تزويد قطاع غزة بالإسمنت المصري، خشية أنّ تستخدمه حركة “حماس” في بناء “الأنفاق الهجومية”.
ونقل الموقع، في تقرير، عن مصادر أمنية إسرائيلية قولها، إنّ تل أبيب تخشى أن يفضي رفع القيود عن تزويد قطاع غزة بالإسمنت، إلى تمكين “حماس” من بناء أنفاق وتحصينات؛ تحسّن من قدرتها على مواجهة إسرائيل في أي حرب قادمة.
وطالبت المصادر، بأن يتم إخضاع تزويد قطاع غزة بالإسمنت، إلى إشراف ورقابة المؤسسة الأمنية الإسرائيلية، مشيرة إلى أنّه في أعقاب الحرب التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة، في صيف 2014، تقرر أن يتم تشكيل طاقم مكوّن من ممثلين عن الجيش الإسرائيلي، والسلطة الفلسطينية، والأمم المتحدة، للإشراف على إدخال مواد البناء المخصصة لمشاريع إعادة الإعمار في قطاع غزة.
ولفتت المصادر، إلى أنّ هذا الطاقم، “حرص على أن يتم التأكد من أنّ الإسمنت الذي يدخل قطاع غزة لا يُستخدم في بناء الأنفاق، التي كان لها دور كبير في تكبّد الجيش الإسرائيلي، الكثير من الخسائر، خلال الحرب الأخيرة”، على حد قولها.
وأشارت إلى أنّ تل أبيب نقلت رسائل لنظام السيسي، تُطالبه فيها بوقف تزويد القطاع بالإسمنت، وذلك لعدم تمكين “حماس” من حفر الأنفاق، مضيفة أنّ تل أبيب أبلغت النظام بأنّ “حماس” تقوم بحفر أنفاق تخترق سيناء وتصل إلى إسرائيل، بحسب قولها.
وحذرت المصادر من أنّ تمكين “حماس” من الحصول على الإسمنت، بدون رقابة، سيشجعها لخوض غمار مواجهة جديدة ضد إسرائيل، وفق زعمها.
وإضافة إلى الاعتداءات العسكرية من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، يعاني أكثر من مليوني نسمة في غزة أوضاعاً معيشية وصحية متردية للغاية، جراء حصار للقطاع بدأته إسرائيل عقب فوز “حماس” بالانتخابات التشريعية، عام 2006، وعززته إثر سيطرة الحركة على غزة، في العام التالي.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دير شبيجل : نظام السيسي لن يحل الأزمات الاقتصادية بالشعارات الوطنية

قالت مجلة شبيجل الألمانية إن الشعارات الوطنية لن تحل الأزمة الاقتصادية بمصر. جاء ذلك تعليقا ...