ضبط مديرا بشركة بترول حكومية لتقاضيه رشوة 240 ألف جنيه
الداخلية تغلق باب التقدم لحج القرعة بأقسام الشرطة والمديريات
رئيس شركة مترو الأنفاق: البوابات انتهى عمرها الافتراضى.. والتهرب من التذاكر أقل من مثيله في فرنسا
الزراعة: ارتفاع التعديات على الأراضى الزراعية لـ74.6 ألف فدان والدقهلية في المقدمة
وزير التموين: دعم البطاقات بالموازنة الجديدة 21 جنيها لكل مواطن
حزب الدستور: منح السيسي سلطة تعيين رؤوساء الهيئات القضائية يخل بمبادئ الدستور
حزب المصريين الأحرار: تعديلات السلطة القضائية تجاوز خطير لمبدأ الفصل بين السلطات
وزير العديل يحيل قاضيين إلى التأديب تعاونا مع نجاد البرعي في وضع مشروع قانون ضد التعذيب
بابا الفاتيكان يرأس صلاة القداس باستاد القاهرة 29 أبريل
صحيفة المال: ارتفاع أسعار الخضروات والفاصوليا بـ13 والليمون 20جنيها
وزير التموين: لا أملك عصى موسى لحل مشاكل المواطنين
الصناعات الغذائية: أخطرنا الصحة بوجود مصنع ألبان أطفال يوفر احتياجات السوق أثناء الأزمة والوزارة لم ترد
وزير الشباب والرياضة: قرار تعويم الجنيه أوقف المشروعات الرياضية عن التنفيذ
النائب هيثم الحريري: متمسك باللائحة أمام عبد العال الذي يدير البرلمان وأتوقع إسقاط عضويتي و
المعتقل أحمد غزالي في رسالة من سجن العقرب: أموت بالبطيء ولا استطيع الحركة ويتم ضربي وسحلي لفك إضرابي عن الطعام
وزير الصحة يعيين 3 لواءات جيش لإدارة الوزارة
الجامعة الأمريكية تمنح تامر حسني دكتوراة فخرية في السلام
الأرصاد: طقس الجمعة معتدل.. وأمطار خفيفة على الوجه البحرى والقاهرة
ائتلاف دعم مصر بالبرلمان يحصل على 525 مليون جنيه من الحكومة لنوابه
النائب محمد المسعود يتقدم بطلب إحاطة عن تقاعس الحكومة في أومة المنازل المتهدمة والمتصدعة
النائب ثروت سويلم يتقدم بطلب إحاطة لوزير الصحة لتدهور مستشفيات الشرقية وتدني المنظومة الصحية بالمحافظة
تشريعية النواب توجه مذكرة لعلي عبد العال تؤكد أحقية البرلمان في إصدار تشريعات القضاة
النائب أحمد فاروق: الفلاح يدفع ثمن فشل الحكومة في احتواء أزمة حظر السعودية محاصيل مصرية
النائب محمود شيمكو يثني على رفض عبد المحسن سلامة لأي تظاهرات على سلم نقابة الصحفيين
النائب أيمن أبو العلا يطالب وزارة الزراعة بتسديد نفقات ضم الفلاحين للتأمين الصحى
النائب زكريا يتقدم بطلب إحاطة إلى شريف إسماعيل ووزيري التموين والزراعة بشأن الارتفاع الجنونى فى أسعار الأسماك المحلية
النائب علاء عابد يتراجع عن وصف سحر نصر وزير التعاون الدولي بالفاشلة بعد يومين و يؤكد: جديرة بالتقدير
انهيار منزل من 3 طوابق بجوار مدرسة بمركز أبوتشت بقنا
إصابة مجند برصاصة قناصة في كمين أمني جنوب العريش
القبض على مدير عام و4 موظفين بـشركة التعاون للبترول بالسويس لتقاضي رشوة
ضبط مواطن في سمالوط بالمنيا لحيازته ١٠٠ دولار
القبض على ٤٥ من أهالي سيناء في حملة أمنية على بئر العبد والعريش
إصابة 64 تمليذا بالجدري المائي في 5 مدارس بأسيوط
بنك التنمية الإفريقية يعلن صرف دفعة القرض الثانية بقيمة 500 مليون دولار إلى مصر
تأجيل محاكمة الدكتور محمد بديع و13 معتقلا في قضية البحر الأعظم إلى 18 أبريل
شباب الأقصر يدشنون تطبيق على الموابايل للحناطير على غرار أوبر وكريم
نشطاء ينظمون وقفة احتجاجية على سلم نقابة الأطباء تضامنا مع الطالب المعتقل أحمد الخطيب
النائب محمد أبو حامد: تعديل قانون الأزهر وتعيين شيخه أمام البرلمان الاثنين المقبل
النائبة أنيسة حسونة تطالب بالعودة للتصويت الإليكتروني في البرلمان بدل رفع الإيدي
النائب إبراهيم عبد العزيز يتقدم بطلب إحاجة لوزير السياحة بشأن فساد مناقصات حملة تنشيط السياحة
منع المطربين الشعبيين أوكا وأورتيجا من السفر إلى الإمارات بمطار القاهرة
اصطدام طائرة إماراتية بأخرى على مدرج مطار بسنغافورة
مروحيات النظام السوري تشن هجوما كيميائيا بغاز الكلور على ريف حماة
رامي الحمد الله وزير الخارجية الفلسطيني: جاهزون لاستئناف العملية السياسية مع إسرائيل
مفوضية اللاجئين بالأمم المتحدة: عدد اللاجئين السوريين تجاوز 5 ملايين في دول بالشرق الأوسط
المرصد السوري: روسيا قتلت 5013 مدنيا في سوريا خلال 18 شهرا
الأمين العام للأمم المتحدة يدعو إلى حماية المدنيين في العراق
الجامعة العربية تطالب المجتمع الدولي بإلزام إسرائيل بوقف مخططات البناء في فلسطين
مقتل 7 مدنيين عراقيين بيهم أطفال في قصف استهدف سوقا بالموصل
مسيرات في مدن فلسطينية إحياء لذكرى يوم الأرض.. والإحتلال يفض واحدة بالقوة
عشرات الجرحى جراء خروج قطار عن سكته في الهند
الصين تصدر قانونا لمنع النقاب وإعفاء اللحية في منطقة شينجانج المسلمة
تويوتا تسحب 3 ملايين سيارة من اليابان والصين والشرق الأوسط بسبب أخطاء بالوسادات الهوائية
بوتين يعلن استعداده للقاء ترامب ويؤكد عدم تدخل بلاده في الانتخابات الأمريكية
اتحاد الكرة يغرم النادي الأهلي 300 ألف جنيه لعدم التزامه بإعلانات الزي في كأس مصر
أردوغان يلتقي وزير الخارجية الأمريكي في أنقرة
المحكمة الفيدرالية بولاية هاواي الأمريكية تجمد قرار ترامب لحظر سفر مواطني 6 دول لأجل غير مسمى
نتنياهو يتعهد بإقامة مستوطنة جديدة في الضفة الغربية المحتلة
السفير الأمريكي الجديد لدى إسرائيل يؤدي اليمين الدستورية استعدادا لتولي منصبه
الأهلى يرفض تغريم متعب وفتحى بعد أزمة البدرى وعبد الحفيظ
تأجيل الجمعية العمومية للزمالك لعدم اكتمال النصاب وتغيب الأعضاء
الإسماعيلي يخفض قيمة عقود 5 من لاعبي فريقه الأول لكرة القدم من طرف واحد
الأهلي يعترض على لائحة كأس مصر
الرئيسية » مدونات الشرق » عبد الرحمن يوسف يكتب : نصائح ميكافيللي إلى سيسي

عبد الرحمن يوسف يكتب : نصائح ميكافيللي إلى سيسي

في ليلة ليلاء … أمسكت كتاب (الأمير) لـ”نيكولا ميكافيللي” ووضعته إلى جوار كتاب (طبائع الاستبداد ومصارع الاستعباد) للمفكر العربي المغدور به “عبدالرحمن الكواكبي” … ثم أشرت إلى كتاب الأمير … وقلت لمن حضروا : (هذا هو السم … والكتاب الثاني هو الترياق) !

أتخيل اليوم … لو أن “ميكافيللي” و”الكواكبي” قابلا عبدالفتاح “سيسي” رئيس جمهورية الأمر الواقع في مصر … فبماذا سينصحه كل منهما؟

لنر سويا !

دخل الجنرال إلى بهو القصر … ينظر للسقف كعادته !

يحاول أن يحتفظ بنظارته الشمسية التي خُيِّلَ له أنها تعطيه وقارا وغموضا، ولكنه لم يستطع، فإضاءة القصر ضعيفة، ولا تحتمل نظارة شمسية.

“ميكافيللي” جالس في حجرة واسعة، إضاءتها أفضل من البهو، وحين دخل الجنرال لم يقم له، بل أشار له أن اجلس، ثم قال له :

أنا أعلم من أنت … وأعلم كل ما فعلته منذ التحاقك بالكلية العسكرية مرورا بدراستك في أمريكا وصولا إلى دخولك المجلس العسكري ثم توليك مقاليد الحكم في بلدك.

هدفي من النصائح هو تحقيق هدفك الأعلى في الحياة وهو أن تستمر في حكم مصر مهما كان الثمن، وهذه النصائح سأقدمها لك بمنطق المنفعة، بغض النظر عن أي مرجعية أخلاقية، وأنا أعلم جيدا أن مسألة الأخلاق لا علاقة لها بتصرفات شخص مثلك.

الملاحظ أنك بدأت حكمك يوم 3 يوليو 2013 بظهير شعبي ضخم، وبتأييد إقليمي كبير، وتنسيق دولي قوي مع بعض الدول، ومتوسط مع دول أخرى … (قوي مع إسرائيل وروسيا وبعض الدول العربية، ومتوسط مع الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا).

الآن … تآكل ظهيرك الشعبي بشكل شبه كامل، وخسرت التأييد الإقليمي إلى حد ما، وتنسيقك الدولي متعثر بسبب سوء إدارتك، وقلة كفاءتك، وانعدام خبرتك.

والحقيقة إن خسارتك لكل ذلك في تلك الفترة الزمنية القصيرة يعتبر معجزة في حد ذاته !

حاول “سيسي” أن يدافع عن نفسه قائلا : (يا افندم أهل الشر كانوا دايما …)

أشار “ميكافيللي” بيديه بعصبية ثم قال :

هذا الكلام تقوله في التلفاز للبسطاء … أنا لست عبيطا لكي تقول لي هذا الكلام !

استمع لنصائحي بهدوء ثم انصرف … نحن لسنا هنا لنتناقش في أي شيء، لقد دفعت ثمن الاستشارة خذها ثم ارحل وإياك أن تهين ذكائي !

“سيسي” : حاضر يا أستاذ “ميكافيللي” … حاضر

يرد عليه بعصبية … أنا لورد … مش أستاذ … لعن الله من فهمك أن الناس إما لواء وإما أستاذ !

“سيسي” : حاضر يا باشا

“ميكافيللي” : لورد … باشا دي بقت دلع لكلمة لواء برضه … افهم !

“سيسي” : حاضر … حاضر يا لورد

“ميكافيللي” : النصيحة الأولى :

هناك اختراع ظهر في عصركم اسمه الطائرة الهليكوبتر، وهو اختراع رائع وعظيم، وأنا أنصحك أن تحتفظ في أي مكان تذهب إليه — حتى ولو لفترة قصيرة — بطائرة هليكوبتر على أهبة الاستعداد، وأن يكون مكان الطائرة لا يبعد عنك أكثر من عشر دقائق على أقصى تقدير.

“سيسي” : ليه حضرتك بتقول كده؟

“ميكافيللي” : هذا سيسهل هروبك يا جنرال … الملفات التي قدمتها لي تقول إن كل شيء وارد وفي أي لحظة

“سيسي” : طيب … أنا عندي سفرية لروسيا الشهر الجاي … هل آخد معايا هليكوبتر برضه؟

“ميكافيللي” : هذا سؤال شديد الغباء يا جنرال !

الهدف من الطائرة أن تهرب للخارج … فلماذا تأخذ الطائرة وأنت في الخارج؟

عموما … بالنسبة لسفرية روسيا … هذه نصيحتي الثانية :

لا تغادر البلد هذه الأيام !

صرخ “سيسي” ببلاهة : ليه؟؟؟ حايحصل حاجة؟؟؟ قل لي الله يكرمك !!!

“ميكافيللي” : افهم يا جنرال … أنا مستشار سياسي مش عرّاف !

الوضع الداخلي يقول إن التخلص منك أصبح مطلبا ملحا، ولا بد من الحذر، وعدم وجودك داخل حدود الدولة فرصة مناسبة للتخلص منك.

“سيسي” : معقول؟ بعد كل ما فعلته لهم؟

“ميكافيللي” : لكنك ورطتهم في أمور لا يطيقها أحد يا جنرال … أنا أستغرب من أنهم ما زالوا محتفظين بك حتى الآن أصلا … لو طلبوا نصيحتي لنصحتهم بالتخلص منك منذ عام 2014 ولكن من الواضح أن خيالهم فقير جدا … لقد تأكدت من ذلك بعد لقائك …!

“سيسي” يبتسم ويظن أنه يمدح : شكرا لحضرتك يا أستاذ “ميكللي”

“ميكافيللي” : اسمي اللورد “ميكافيللي” … وقسما عظما لو غلطت فيّ تاني مش حايحصل طيب … ده انا من فلورنسا !!!

النصيحة الثالثة : لا تكثر من الظهور في التلفاز

“سيسي” يكاد يبكي ويقول : ليه بس؟ هو انا زعلتك في حاجة؟ دي أحلى حاجة في الحكم !
“ميكافيللي” : لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم … يا جنرال افهم … انت لا تحسن الخطابة، ولا حتى الكلام العادي، والكاميرا لا تحبك، وكلما ظهرت تتحدث في أمور تظهر حقيقة ضعفك وتهافتك وتفاهتك، بإمكانك أن تظهر يوميا على التلفاز إنه ملكك … ولكن ذلك يضرك … أنا أقدم لك المشورة … وأنت حر !

“سيسي” : طب والنبي شوف لي حل في الموضوع ده … أنا ما اقدرش على الموضوع ده !
“ميكافيللي” : طيب … هناك حل

“سيسي” : لافيني بيه انا في عرضك

“ميكافيللي” : اظهر … ولكن حين تتحدث لا ترتجل … اقرأ من الورقة فقط، وإياك أن تستطرد أو أن تستظرف

“سيسي” : طيب … حاحاول

“ميكافيللي” : النصيحة الرابعة :

حاول أن تقيم علاقات دولية طويلة المدى … جميع علاقاتك الدولية — باستثناء إسرائيل — محكوم عليها بالفشل على المدى الطويل.

“سيسي” : ازاي؟

“ميكافيللي” : يعني موضوع روسيا وإيران ده فاكس جدا يا جنرال !

عموما … لا زال بإمكانك أن تستعيد علاقاتك مع غالبية الدول الغربية … خصوصا لو تصرفت بذكاء في موضوع “ريجيني” … بالمناسبة … حد يعمل عملة زي دي؟ انا عمري ما شفت إجرام بالغباء ده الصراحة !!!

“سيسي” : يعني اعمل ايه في موضوع “ريجيني”؟

“ميكافيللي” : لا بد أن تسلمهم شخصية كبيرة في جهاز أمني كبير، وطبعا أضعف جهاز أمني هو وزارة الداخلية … أنا لو مكانك اسلمهم رتبة كبيرة في الداخلية.

“سيسي” : ولكن … كده اكون خسرت وزارة الداخلية تماما !

“ميكافيللي” : وفي نفس الوقت ستكون قد بدأت صفحة جديدة مع المجتمع الدولي كله … مكاسبك من هذا الموضوع أكبر من خسائرك الداخلية.

“سيسي” : هذه سابقة في تاريخنا المصري … صعب !

“ميكافيللي” : انت أبو “السوابق” كلها … (تيران وصنافير، رابعة وأخواتها، اتفاقية الغاز مع اليونان وقبرص، إزالة رفح من الوجود).

وقبل أن يستطرد يقاطعه “سيسي” : خلاص … انت حاتعد عليّ !

“ميكافيللي” : النصيحة الخامسة :

خف ع الناس شوية الله يكرمك … انت ايه؟ ما فيش في قلبك رحمة؟

يعني ايه كيلو العدس يبقى باربعين جنيه يا كافر؟؟؟

“سيسي” : شروط الصندوق … اعمل ايه؟؟؟

“ميكافيللي” : عموما … إذا استمر الضغط على الناس بهذا الشكل فتأكد أنك سوف تستخدم النصيحة الأولى في وقت قياسي.

“سيسي” : معلش … النصيحة الأولى اللي بتقول ايه؟

“ميكافيللي” : الهيلكوبتر يا جنرال !

“سيسي” : أيوه … افتكرت

“ميكافيللي” : النصيحة السادسة :

ممنوع القتل … لأي سبب !

لا بد حاليا من إظهارك كحاكم محترم في المجتمع الدولي، وهذا لا يمكن أن يحصل مع استمرار الضرب في المليان، والاختفاء القسري، ومصادرة الأموال، خصوصا أنك لست مضطرا لهذا الأمر حاليا.

“سيسي” : بالنسبة لخصومي السياسيين … أنا محتار اعمل معاهم ايه؟ تعبوني اوي !

“ميكافيللي” : غريبة … هذا الموضوع بالذات أنت من يمكن أن تعطي فيه محاضرات ونصائح !

لقد نجحت في تفتيت كتلة المعارضة التي ضدك بشكل غير مسبوق … المهم أن يستمر هذا الوضع لأطول فترة ممكنة … وهذا هو المتوقع لأن قيادات المعارضة عندك في غاية الغباء.

المهم أن لا يتحقق أي اصطفاف وطني ضدك من أي نوع.

“سيسي” : إزاي؟

“ميكافيللي” : بسيطة … استمر في تأجيج صراعات الماضي … وتأكد من استمرار أمرين … الأول شتم البرادعي من الإسلاميين كلما تحدث … والثاني : استمرار لجانك الإلكترونية في عملها في كل المناسبات الثورية (باعونا في محمد محمود … باعونا في رابعة والنهضة) وهكذا …

وتأكد أنه طالما ظل البرادعي ومن معه من التيار المدني بعيدا عن الإسلاميين، وطالما ظل الإخوان ومن معهم من الإسلاميين بعيدين عن البرادعي والتيار المدني … ستظل أنت في السلطة بدون أي خطر … وسيبقى كل ما عليك أن تراضي المجتمع الدولي، وأن ترمم علاقاتك الإقليمية … وهذه أمور لها ثمن ولكنك في النهاية لن تدفعه من جيب أبيك !

وبالمناسبة … أسهل طريقة لتوحيد المعارضة ضدك هي أن يتخلص الإسلاميون والليبراليون من قياداتهم التي شاخت والتي سيطرت عليها أجهزتك الأمنية ودرست خيالهم المحدود … إذا تغيرت قيادات المعارضة بقيادات شبابية أو إذا اتحد الثوار ضدك … فهذا أمر لا حل له إلا النصيحة الأولى !

“سيسي” : النصيحة الأولى اللي هي ايه؟

“ميكافيللي” : امشي من هنا يالا … يلعن أبو غباءك !

وهكذا … ينتهي اللقاء … أما لقاء “سيسي” مع “عبدالرحمن الكواكبي” فله حديث آخر إن شاء الله.

تعليقات القراء

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

د. عزة داوود تكتب: ليشمانياتك يا مصر

ليشمانياتك يا مصر كل مرة يتحدث فيها مسئول .. أحاول جاهدة أن أصدق ما يقول ...