‏تأجيل اختبارات تعيين دفعة جديدة من حملةالمؤهلات العليا بمجلس الدولة  لـ5 سبتمبر
وفاة الفنان الكبير ناجي شاكر رائد فن العرائس عن عمر يناهز 86 عاما
 الداخلية: ‏القبض على 261 متهمًا مطلوب ضبطهم وإحضارهم خلال 5 أيام
المركزي المصري يطرح سندات خزانة بقيمة 1.5 مليار جنيه
تأييد إخلاء سبيل مختار إبراهيم و8 من جمهور الزمالك بتدابير احترازية ورفض استئناف النيابة في تنظيم الوايت نايتس
‏أمنقناة السويس: ضبط حاوية بداخلها 1800 جهاز تتبع وتنصت
 تجديد حبس رئيس مصلحة الجمارك وآخرين 15 يومًا في الرشوة
 نيابة العامرية تحقق مع المتهم بخطف الطائرة المصرية
 حريق يلتهم مصنع مستحضرات تجميل بأكتوبر
الأهلي يستسفر عن انتقال كوليبالي للدوري الاسكتلندي
 ‏إختفاء الصحفية زينب أبو عونة بعد توقيفها في مطار القاهرة الدولي أثناء سفرها إلى لبنان
‏رسالة من ابنة المعتقل د.جمال عبدالفتاح: والدي لا يستطيع الوقوف من شدة الألم.. إنقذوه
 الدكتور جمال حشمت: تعديل السيسي للدستور ينذر بقرب نهايته
 وفد حماس يغادر القاهرة بعد اختتام مشاورات التهدئة والمصالحة
‏توتر كبير بين مصر ومحمود عباس بسبب مشروع اتفاق التهدئة
 ‏عباس يهاجم حماس بغزة ويطالب بتسليم القطاع بالكامل
 ‏الاحتلال يغلق معبر بيت حانون شمال قطاع غزة بشكل مفاجئ
 ‏واشنطن تعيّن سفيرها الأسبق في العراق مستشارا لشؤون التسوية السورية
محافظ سقطرى: الإمارات تحاول إنشاء قوة موازية وخدمات مماثلة لما تقدمه الحكومة اليمنيه
الرئيس هادي يحيل قيادات عسكرية موالية لدولة الإمارات إلى القضاء بعد هجوم على حفل عسكري في عدن
انفصاليو جنوب اليمن يهاجمون أكاديمية عسكرية في عدن
الحجاج يبدأوون آداء مناسك الحج في مكة المكرمة
قطر تتهم السعودية بمنع مواطنيها من الحج.. والرياض تنفي
قطر تضع حجر الأساس لإعادة تأهيل المعهد الدبلوماسي بالصومال
الرئيس أردوغان يعلن عن البدء بمشروع قناة إسطنبول البحرية
 مواطنو ولاية تركية يبيعون طنا من الذهب دعما لليرة
 الفاتيكان يعتذر لضحايا الانتهاكات الجنسية التي ارتكبها قساوسة بنسلفانيا الأمريكية بحق ألف طفل على مدار 7 عقود
الجيش التركي يستقدم تعزيزات عسكرية إلى إدلب
‏وفد من ميليشيا الحوثي في ضيافة حسن نصر الله بلبنان
وزير الخارجية الصربي يقول إن بلاده لن تكون أبدا جزءا من أي تحالف ضد تركيا
حفتر يُطلق سراح وكيل وزارة داخلية الوفاق الليبية
 ‏نائب أردوغان يستقبل مساعد الرئيس السوداني في أنقرة
 ‏صحيفة هآرتس الإسرائيلية: ليس لدىإسرائيل حليف أفضل منالسعودية
دولار 17.87
يورو 20.47
استرليني 22.79
الطقس معتدل على السواحل الشمالية.. والعظمى بالقاهرة 35 درجة
الرئيسية » صحافة عالمية » “حرية بوست” تكشف بالأدلة تصدير البرازيل لحوم فاسدة إلى مصر تورط فيها مسؤولون

“حرية بوست” تكشف بالأدلة تصدير البرازيل لحوم فاسدة إلى مصر تورط فيها مسؤولون

أوردت صحيفة حرية بوست، تقريرا كشفت فيه بالأدلة عن كارثة أعلنت عنها السلطات البرازيلية،تمثلت في تورط شركات كبرى بالبلاد في تصدير لحوم فاسدة لسنوات، بتواطئ من مسؤولين حكوميين.
 

وجاء نص تقرير حرية بوست كالتالي:

نقلت هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، عن السلطات البرازيلية، توقيف 33 مسؤولا حكوميا عن العمل، وإغلاق ثلاثة مصانع لحوم، والتحقيق في تورط 18 مصنعاً آخراً، وذلك نتيجة عامين من التحقيقات.
 
وذكرت الإذاعة أن من بين الشركات المتهمة؛ “جيه بي إس” (JBS)، أكبر مُصدّر للحوم الأبقار في العالم، و”بي آر إف” (BRF)، أكبر منتج للحوم الدواجن في العالم، أنها تصدر لـ150 دولة من بينهم مصر
كما أغلقت السلطات ثلاثة مصانع لحوم، في حين يُجرى فحص 18 مصنعا آخرين.
ويجري تصدير كثير من اللحوم التي تنتجها الشركات المُتّهمَة إلى أوروبا ودول أخرى في العالم.
وتعد البرازيل أكبر مُصدّر للحوم الحمراء في العالم.
ويعتزم وزير الزراعة البرازيلي، بليرو ماغي، لقاء سفراء دول أجنبية يوم الإثنين لطمأنتهم ومحاولة الحيلولة دون فرض عقوبات على مُصدّري اللحوم البرازيليين.
وشنت السلطات حملة مداهمات واسعة في الساعات الأولى من يوم الجمعة في ست ولايات برازيلية بعد تحقيق استمر عامين.
وداهمت الشرطة الفيدرالية 194 موقعا، بمشاركة ما يزيد عن 1000 شرطي.
ويقول محققون إن بعضا من مديري شركات اللحوم قدموا رشى إلى مفتشين وسياسيين بهدف الحصول على تصاريح حكومية لمنتجاتهم.
ووجّه المحققون اتهامات إلى ما يربو على 30 شركة بممارسات غير صحية. 
ومن تلك الشركات المتهمة شركتا جيه بي إس (JBS)، أكبر مُصدّر للحوم الأبقار في العالم، وبي آر إف (BRF)، أكبر منتج للحوم الدواجن في العالم.
وقالت الشرطة الفيدرالية في البرازيل إن لديها أدلة على ما لا يقل عن 40 حادث في إطار هذه الاتهامات.
 
 وفور توارد الاخبار عالميا ظهر “اسماعيل جابر” رئيس هيئة الرقابة علي الصادرات والواردات خلال مدخلة هاتفية لبرنامج”رأي عام” للإعلامي عمرو عبدالحميد، المذاع على فضائية “TEN”، امس السبت، أنه سيتم متابعة التحقيق مع مسؤولين من البرازيل، بتهمة تصدير لحوم فاسدة للخارج من ضمنها مصر،مؤكدا أنه في حال التشكيك في أى تحاليل نقوم بها ، يتم إعادتها من جديد.
وادعي انهم يفحصون اي لحوم مستورده بالتعاون مع وزارة الصحة وبالطبع  المعروف ان مصر لاتقبل اي شيء غير مطابق للمواصفات استنادا علي الضمير المصري الشفاف ولولا فضح السلطات البرازليه للكارثة وتناولها عالميا لم نكن لنسمع عنها في مصر 
الكارثة الاكبر انه يتم تداول اللحوم البرازيليه عبر منافذ الجيش اسهاما منه بالتخفيف عن كاهل المواطن 
المصري اليوم بتاريخ 5 اكتوبر 2016 اشادت ومعها الصحف القوميه ولجان صحف الانقلاب بمساهمة الجيش في طرح 10 طن من اللحوم البرازيليه للتخفيف عن كاهل المواطن ومواجهة جشع التجار والجزارين بسعر 40 جنيه وذلك عبر منافذ الجيش 
 
تقرير صادم اخر نشرته الوفد في 8 مايو 2016  حول حصولها على مستندات من  أحد العاملين بمجازر اللحوم البرازيلية بأنه  يتم منذ اربعة سنوات استيراد لحوم برازيلية تحتوى على نسبة كبيرة من لحوم الخنازير، وبيعها فى الأسواق المصرية للمواطنين البسطاء بأسعار تتراوح ما بين 35 لـ40 جنيهًا 
التقرير الصادم  أتى بعد تقارير عن استيراد الجيش لحوم لحيوانات مصعوقة بالكهرباء وبما يخالف الشريعة الاسلامية لبيعها في الاسواق ومع انباء عن ضبط كميات كبيرة من هياكل الحمير المذبوحة في عدة اماكن بمصر.
 ونقلت الوفد عن «أ. ج»، الذى كان مسئولاً عن  الذبح فى ٤ مجازر لحوم بالبرازيل، ورفض، ذكر اسمه خوفًا من مستوردى اللحوم، إن الشركات البرازيلية  تصدر لمصر من ٧٠٪ لحم بقرى و٣٠٪ لحوم خنزير.
 
وأكد أن هناك إهمالًا كبيرًا فى المجازر البرازيلية، حيث لا يتم الذبح طبقًا  للشريعة الإسلامية، وأحيانًا يتم إطلاق النار على المواشى لقتلها، ثم يتم تقطيعها وإضافة لحوم الخنازير إليها، وتجميدها تمهيدًا لشحنها للدول العربية والإفريقية ومنها مصر والمغرب ونيجيريا. وأوضح أن المكتب الإسلامى «سيبال حلال» المنوط به منح المجازر صلاحية الذبح الحلال لتصدير لحومها إلى الدول الإسلامية، على علم بذلك.
وأضاف أنه تم بيع لحوم برازيلية مخزنة منذ ٢٠١٢ عام ٢٠١٤ فى مصر دون أى إشراف من اللجان البيطرية المنوط بها فحص اللحوم ببلد المنشأ قبل استيرادها.
 تقارير صحفية اخري صادمة  راحت تضيف تفاصيلا كارثية للمشهد وهو ان الجيش هو من يستورد كميات هائلة من لحوم الخنازير المدبوحة من البرازيل بسعر الكيلو ٧٠ سنت أمريكي أي ب ٦ جنيه مصري وان تلك اللحوم هى ما يتم توزيعها داخل الوجبات اللي توزعها سيارات القوات المسلحة والمجمعات الأستهلاكية والسجون والمستشفيات العامة وتقدم كوجبات للمجندين بالقوات المسلحة والأمن المركزي
الأدهى ان الجيش تفاوض مع فرج عامر والذى يمتلك شركة لتصنيع اللحوم  لبيع جزء منها ليستخدمها كلحم مفروم وتصنيعها في اللانشون والبسطرمة في مصانعه الشهيرة وبالفعل تم بيع ١٠ آلاف طن منها.
بعض الضباط بالجيش الثاني علموا من ضباط زملائهم وأقاربهم الذين يعملون بإدارة الإمداد والتموين بأن الوجبات التي يتم تقديمها ب ميس الضباط لحوم خنازير وبعدها قدم الضباط تظلمات لقياداتهم التي أصدرت أوامر فورية بفصل مطابخ الضباط والصف عن مطابخ المجندين تماما لاحتواء غضب الضباط
مكافاة عامر ان تحول من فاسد الى مشرع حيث  اصبح برلمانيا في البرلمان الذى عينه السيسي ونجله محمود.
هذا هو جيش مصر تحول الي تاجر فاسد يتربح من الشعب وبلا ضمير.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السعودية و إيران تتفقان على دعم حزب سني بالعراق

كشفت مصادر سياسية عراقية مطلعة، الأحد، عن معلومات مثيرة بخصوص الحراك السياسي الذي تشهده الساحة ...