المصرية للاتصالات وليكويد تيليكوم توقعان مذكرة تفاهم لإكمال شبكة أفريقية
مصطفى فتحي بعد بيعه لبيراميدز: «عرفت من النت.. ومش ماشي من الزمالك»
 الداخلية: تحديد هوية المتورطين في قتل أطفال المريوطية
شهود عيان عن ‎اطفال المريوطية: شاهدنا يوم الواقعة دخانا يخرج من منزل الجناة وقالولنا بنشوى لحمة
 ‏مصر.. ارتفاع أسعار الخضراوات والفاكهة 50%
‏فيروس «الجلد العقدى» يستمر في ضرب الماشية بمصر
 ‏بدء قبول تظلمات الثانوية العامة اليوم
 ‏عمرو جمال يجتمع بـ«زيزو» لحسم مصيره في الأهلي
نقيب الصيادين بكفر الشيخ :اختفاء مركب على متنه 3 صيادين وانقطاع التواصل معه منذ 9 أيام
حماس: التوصل لاتفاق لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية
‏رغم التهدئة.. الاحتلال يقصف غزة ويجري مناورة تحاكي احتلالها
الحكومة الفلسطينية تطالب بتدخل دولي عاجل لوقف عدوان الاحتلال
تركيا تحيي الذكرى الثانية لإفشال محاولة الانقلاب العسكري في يوليو 2016
إحالة كبير مقدمي البرامج في ‎ماسبيرو للمحاكمة بتهمة التزوير
زلزال مدمر بقوة 6.2 يضرب اليمن
 ‏الاتحاد الاوروبي يبحث عن تحالفات ضد ترامب في ‎الصين واليابان
تيريزا ماي: الرئيس ترامب نصحني بأن أقاضي الاتحاد الأوروبي بدلا من التفاوض معه
مقتل 4 أشخاص في هجوم استهدف فندقا وسط مقديشو
 ‏مقتل 36 مسلحا في قصف جوي لقوات الأمن شمال أفغانستان
محتجون عراقيون يقتحمون مبنى حكوميا وسط غضب شعبي
العراق يضع قوات الأمن في حالة تأهب قصوى لمواجهة احتجاجات الجنوب
عودة الرحلات الجوية في مطار النجف بعد انسحاب المتظاهرين
انخفاض الإنتاج من حقل الشرارة الليبي بعد اختطاف اثنين من العاملين
المغرب يعرض إعفاء لخمس سنوات من ضريبة الشركات لتشجيع الاستثمار الصناعي
ترامب يقول إنه يعتزم الترشح للرئاسة في 2020
النفط يغلق مرتفعا لكنه ينهي الأسبوع على خسائر مع انحسار القلق بشأن الإمدادات
الدولار يتراجع من أعلى مستوى في أسبوعين أمام سلة من العملات
 ‏صحيفة روسية: تقسيم ‎سوريا السيناريو الأرجح لإرضاء أطراف الصراع
استقالة رئيس وزراء هايتي بعد احتجاجات عنيفة على رفع أسعار الوقود
يونهاب: مسؤولون أمريكيون وكوريون شماليون يلتقون لبحث إعادة رفات جنود أمريكيين
بلجيكا تهزم إنجلترا المرهقة لتحرز المركز الثالث بكأس العالم
 ‏البرازيل تفرض منهجا دراسيا لتعليم الأطفال رصد الأخبار الكاذبة
ليفربول يضم شاكيري مهاجم سويسرا لخمس سنوات
دولار 17.86
يورو 20.89
استرليني 23.63
طقس اليوم حار على الوجه البحرى والقاهرة حتى شمال الصعيد شديد الحرارة على جنوب الصعيد نهارا لطيف ليلا
الرئيسية » مدونات الشرق » السفير إبراهيم يسري يكتب: مصر والسودان وحكم العسكر: لماذا يطعننا البشير في مياهنا؟

السفير إبراهيم يسري يكتب: مصر والسودان وحكم العسكر: لماذا يطعننا البشير في مياهنا؟

عاش الشعبان المصري والسوداني من الأزل وسط مشاعر الود والتضامن، في وطن واحد .
وعندما اراد شعب السودان الانفصال أيده شعب مصر وتفهم حق الشعوب في تقرير مصيرها.

واستمر التعاون والتضامن بينهما واعدت عدة مشروعات للتكامل ولكن بوغت الشعبان بوقوع انقلابات عسكرية في السودان وقدم اعلي مفاهيم الديموقراطية عندما تخلي اللواء سوار الذهب عن الحكم في سبيل العودة للحكم الديموقراطي .
الا ان ذلك اخاف العسكر من تحالف الشعبين ضد الحكم الدكتاتوري العسكري في البلدين فوقع السودان من جديد تحت الحكم الشمولي .
ولما بدأت نسمات الربيع العربي من تونس قامت ثورة 25 يناير 2011 في مصر وتبعتها سوريا واليمن ثارت المعارضة السودانية العريقة بالدعوة الي العصيان المدني ، ولم يكن امام البشير دكتاتور السودان الذي مزقه في كردفان والجنوب والشرق ابتدع نزاعا وعداوة ضد مصر ظاهرا وكأنه يحرص علي مصالح بلاده – إلا اللجوء الي تأجيج مشاعر شعبنا في السودان ضد مصر صديقة الازل وحبيبة التاريخ مستخدما الخلاف علي منطقة شلاتين .
وكان البشير قد خان مصر لحساب اثيوبيا العدوالدائم للسودان ومصر والمسلمين والارومومن رعاياها.
لم ينس شعبنا في السودان الحروب الاثيوبية ضد السودان ولن ينسي ان الملكة هيلانة الاثيوبية طلبت من امبراطور البرتغال الذي كان يقود حملة ضد المسلمين أن ييقوم بغزواثيوبيا وذبح المسلمين.
ورفض شعبنا في السودان ان ينساق وراء حملات جيش الاحتلال البريطاني التي كانت تهدف لزرع الفرقة فارغم الانجليز علي خوض عدة معارك ضد فصائل سودانية مستخدما جنودا مصريين بالقهر.
السودانيون منذ بداية التاريخ يدخلون مصر ويعملون بها ويتزاوجون من المصريين ولم يخل حكامها العسكر وخاصة محمد نجيب والسادات من عرق سوداني ، كذلك ذهب المصريون للسودان وبقوا فيها وسط كرم وترحاب السودانيين.
اقول هذا وانا واثق بأن شعبنا في السودان ينادي بالحكم الديموقراطي وأنه اصبح من المخجل في كل من مصر والسودان أن يجثم علي صدورهم لعقود طويلة مثل مبارك في مصر وقبله البشير في السودان .
وفي السودان كما في مصر بدا إعلام السلطة في السودان يهاجم مصر ورد عليه اعلام السلطة في مصر بالمثل وهذا ما لم ينجرف معه الشعبان الشقيقان .
والغريب العجيب ان يتحالف البشير مع اثيوبيا بعد خداعه لمصر في مسألة سد النهضة الذي يقتل مصر ويعطشها ويقزمها اخذا في حسبانه ان اثيوبيا اصبحت اقوي دولة افريقية واغناها وطامعا في مكافأة .
ولقد حزن المصريون وحزنت انا شخصيا من نشر تغريدات من شباب سوداني علي حسابي في تويتر يفصح عن مشاعر العداء ويصف اثيوبيا بأنها دولة شقيقة.
لا الوم هؤلاء الشبان والشابات على ذلك، كما لا الوم اي مصري جاهل من المنساقين وراء الاعلام المصري .
ولعل اشقاءنا المثقفين في السودان قد قرأوا بيان رموز الثورة المصرية المذاع من المعارضة في تركيا، والذي يستنكر سياسة البشير ويشيد بالصداقة والود لشعبنا الشقيق في السودان حتي تزول الغمة عن بلدينا ،ونتحد ضد أعادينا ونبقي علي خط ربيعنا العربي!

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الداخلية تقول أنها توصلت للمتورطين في جريمة أطفال المريوطية

قالت وزارة الداخلية صباح اليوم الأحد، القبض على مرتكبي حادث أطفال المريوطية، ونشرت الداخلية صورًا ...