حقوق إنسان البرلمان يقدر المحبوسين احتياطيا ب 30 ألف حتى يناير 2018
العفو الدولية تدين اعتقال المدون وائل عباس
المنظمات الحقوقية تفشل في تحديد مكان احتجاز الناشط المختفي قسريا وائل عباس
550 مليون دولار قرضاً من 4 بنوك لصالح الهيئة العامة للبترول لسداد مستحقات الشركاء الأجانب
الكهرباء: لن يتم تخفيف أي أحمال بسبب ارتفاع درجات الحرارة
وفاة كل من وائل البدرى ومحمود الحسيني واحمد سيد وكلاء النائب العام إثر حادث أليم في طريق اسيوط الصحراوي
محمد صلاح: منتخب ‎مصر سيصل لمرحلة غير متوقعة في مونديال ‎روسيا
 ‏مارادونا: ما يقدمه صلاح يؤهله للمنافسة بقوة على الكرة الذهبية
الخارجية تنفي ما أعلنته الصحف الإيطالية عن تهريب آثار في حاوية دبلوماسية
أسعار النفط تتراجع لتوقعات بأن أوبك قد تزيد الإنتاج
مقتل 4 وإصابة 15 في هجوم انتحاري ببغداد
قوات النظام السوري تتعرض لقصف جوي في البادية السورية
قوة بحرية أوروبية: سفينة تنقل قمحا لليمن أصيبت بصاروخ
نيكي يتراجع بفعل تضرر أسهم شركات السيارات بعد تحقيق أمريكي
جازبروم الروسية تبيع 44% من جازبروم نفط-فوستوك لمبادلة الإماراتية
مصادر: حكومة ماليزيا السابقة استخدمت أموالا من صندوق سيادي لمساعدة وان.ام.دي.بي
مديرة صندوق النقد: الدين التجاري والسيادي العالمي مبعث خطر
ثقة المستهلكين الألمان تشهد مزيدا من التدهور قبيل يونيو
ميركل: ألمانيا والصين تؤيدان الاتفاق النووي مع إيران
منظمة العفو: الجيش النيجيري ارتكب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية
هيئة مكافحة الفساد في ماليزيا تستمع لأقوال رئيس الوزراء السابق
ترامب يهدد بإلغاء المساعدات المالية للدول التي ترسل مهاجرين غير شرعيين للولايات المتحدة
تورونتو الكندية تطلق خطة طوارئ لتسكين طالبي اللجوء
وزير مخابرات الاحتلال: إسرائيل اقترحت في محادثاتها الدبلوماسية مع أميركا السيطرة على الجولان السورية
موقع والا العبري: قوات الاحتلال تعتقل فلسطينياً اجتاز الحدود مع الأراضي المحتلة جنوب قطاع غزة
 ‏أردوغان: القدس عاصمة فلسطين ونقل السفارة الأمريكية إليها لن يغير الأمر
‏إسرائيل تحتج لدى هولندا على أغنية تنتقد قمعها للفلسطينيين
دولة الإحتلال الإسرائيلي تعلن عن خطة لبناء 2500 مسكن في الضفة الغربية
عراقيون يقتحمون مبنى محافظة كربلاء احتجاجًا على قطع الكهرباء
السعودية تفرج عن ناشطة سبعينية بعد اعتقالها عدة أيام
‏حقوقيون إسبان عن السجون الإماراتية :جرائم عار
‏وزير الخارجية الروسي يعتزم زيارة كوريا الشمالية
ترامب يهدد بإلغاء المساعدات المالية للدول التي ترسل مهاجرين غير شرعيين للولايات المتحدة
 دولار 17.91
يورو 20.97
استرليني 23.94
طقس اليوم شديد الحرارة والأرصاد تتوقع اضطراب الملاحة البحرية بالسويس
الرئيسية » أخبار دولية » خلال مناظرتها مع ماكرون “UOIF” منظمة إسلامية هاجمتها لوبان.. تعرف عليها

خلال مناظرتها مع ماكرون “UOIF” منظمة إسلامية هاجمتها لوبان.. تعرف عليها

في المناظرة التليفزيونية التي جمعت بين إيمانويل ماكرون، ومارين لوبان، اتهمت مرشحة اليمين المتطرف، مرشح حركة “إلى اﻷمام” بأنه يدعم اتحاد المنظمات الإسلامية “UOIF” فمن هو هذا الاتحاد؟

وفي المناظرة، التي جاءت قبل ثلاثة أيام من الجولة الثانية، تحدثت مرشحة “الجبهة الوطنية” عن هذه المنظمة الإسلامية، التي أعلنت تأييدها لإيمانويل ماكرون خلال الحملة الانتخابية، معتبرة أنها راديكالية.

وبحسب صحيفة “بلانيه وراديو أر تي أل” الفرنسيين، من بين العديد من القضايا التي أثيرت خلال مناظرة ماكرون ولوبان ليلة الخميس موضوع الإسلام الراديكالي.

واتهمت لوبان منافسها بأنه على صلة باتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا (UOIF)، الذي غير اسمه إلى “المسلمون في فرنسا”، حيث أعلن في أعقاب مؤتمر عقده في فبراير2017 بـ لو بورجيه، دعمه لمرشح حركة “إلى اﻷمام”.

وخلال المناظرة، طالبت لوبان بطرد مزدوجي الجنسية من “الأصوليين الإسلاميين” في فرنسا، قائلة “علينا غلق المساجد الأصولية والاتحادات الإسلامية التي تدعم ماكرون، علينا وقف الدعم الذي يأتي من الخارج لدعم الإخوان المسلمين وخاصة من قطر، يجب فرض عقوبات على استثمارات البلدان التي تدعم المتشددين في فرنسا”.

مضيفة “علينا أن نستأصل أيديولوجيات الأصولية الإسلامية في بلدنا، وماكرون لن يفعل ذلك لماذا لأنها دعت إلى التصويت له”.

وتطالب لوبان بحل “اتحاد المنظمات اﻹسلامية”، ولم تتوان خلال المناظرة في إبراز تصريحات مثيرة للجدل أدلى بها عدد من قياديي الاتحاد، بينها تصريحات اتسمت بازدراء المثليين و”معاداة السامية” قائلة لماكرون “من العار أن تقبل بأن يؤيدك هؤلاء”.

لكن مرشح “إلى اﻷمام” نأى بنفسه عن “اتحاد المنظمات اﻹسلامية” في المناظرة وقال “لو قام الاتحاد بأنشطة مخالفة لقوانين الجمهورية سأحظره”، مضيفا “أنا لا أعرف قادة الاتحاد ولم يسبق لي أن التقيت بهم”.
وتأسس هذا الاتحاد اﻹسلامي في يونيو1983 ، ويضم أكثر من 250 جماعة إسلامية موزعة داخل الأراضي الفرنسية، ويدعو إلى “قراءة حقيقية ومفتوحة للإسلام”.

ويوضح الاتحاد على موقعه بالإنترنت، أنه منصة تنسيق “لمساعدة المسلمين بفرنسا على العيش وممارسة شعائرهم الدينية في صفاء وكرامة ووئام مع بيئتهم” ويرأسها هاني رمضان، شقيق الداعية الإسلامي المثير للجدل طارق رمضان.

لكنه متهم بأنه قريب من “جماعة الإخوان المسلمين” التي تعمل على “فرض الإسلام السياسي الذي يتعارض مع القيم العلمانية في فرنسا”.

وفي عام 2000 شارك الاتحاد جنبا إلى جنب مع جان بيير شفينومون، عندما كان وزيرا للداخلية، في عملية التفكير التي أدت إلى إنشاء المجلس الفرنسي للديانة اﻹسلامية (CFCM)، الذي سجل ميلاده في رئاسة نيكولا ساركوزي عام 2003.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القوات المسلحة لـرايتس ووتش: 50 مليون دولار تعويضات لأهالي سيناء

قال الجيش المصري إن حجم التعويضات لأهالي سيناء المتضررين من إقامة المنطقة العازلة على الشريط ...