للإعلان علي قناه الشرق الاتصال بواتس اب رقم٠٠٩٠٥٥٢٢٢٢٢٧٧٠
بدء التصويت في عمومية الأهلي بالجزيرة.. وإقبال ضعيف
تأجيل إعادة محاكمة متهم فى “اغتيال النائب العام” ل 29 أغسطس
وزير الخارجية الفرنسي: يجب توسيع مناطق وقف اطلاق النار لتشمل كل سوريا
وفاة المعتقل “عمر فتحي عبداللطيف” من الإسكندرية نتيجة للإهمال الطبي بسجن
إلغاء إقلاع 6 رحلات دولية بمطار القاهرة لعدم جدواها اقتصاديا
اليوم.. “مصر للطيران” تختتم جسرها الجوى لنقل الحجاج إلى السعودية
ترامب يعفو عن شرطي مدان بالتمييز العنصري ضد المهاجرين
مادورو: العقوبات الأمريكية هدفها النهب والاحتيال وإلحاق الضرر باقتصاد فنزويلا
كوريا الشمالية تطلق صواريخ باليستية بإتجاه بحر اليابان
غداً وزارة المالية تطرح 13.5 مليار جنيه أذون خزانة
محلل سياسي: قطر تستعد لتحالف جديد تمهيدا لانسحابها من مجلس التعاون الخليجي
تواضروس’ يلتقي القنصل المصري ووفدا كنسيا في الإمارات
‏الاتحاد الأوروبى يطالب إسرائيل بإعادة بناء مدارس هدمتها فى الضفة الغربية
واشنطن بوست تٌرجع حجب المساعدات الأميريكة لعلاقات مصر مع كوريا الشمالية
الرقابة الإدارية تداهم مخازن «الصحة» وتضبط موظفين إختلسوا أدوية بـ ٤ ملايين جنيه
سحر نصر والفريق مهاب مميش يختتمان جولتهما المشتركة بزيارة ميناء سنغافورة
عاجل: تعطل فيس بوك وانستجرام في مصر وعدة دول في العالم
البنك الأهلى: 305 مليارات جنيه حصيلة شهادات الادخار مرتفعة العائد
حى السيدة زينب يبدأ هدم عقارات “المواردى” بعد نقل 75 أسرة
العاصفة باخار تضرب هونج كونج ومكاو بعد أيام من الإعصار هاتو المميت
‏مظاهرات ليلية بتل أبيب تطالب بسرعة التحقيق مع نتنياهو
وزير النقل: «استعدينا لـ عيد الأضحى.. ولكن للأسف ليس لدينا وسيلة تحكم كامل»
المركزي: ‏55.28 مليار جنيه زيادة فى مدخرات القطاع المصرفى
اليمن.. ‏3 قتلى بينهم عقيد بالقوات الموالية لصالح باشتباكات في صنعاء
الإدارية العليا تحيل الطعن ضد إلغاء التحفظ على أموال أبو تريكة لدائرة الموضوع
‏استطلاع: أغلب الفرنسيين غير راضين عن ماكرون حاليا
‏مصرع وإصابة 6 أشخاص فى حادث تصادم بالطريق الساحلي بالإسكندرية
‏تونس تحتل المرتبة الأولى إفريقياً في معدل الإنتاج العلمي
نيابة أمن الدولة تبدأ التحقيق مع نائب محافظ الإسكندرية فى اتهامها بالرشوة
المركزي للإحصاء: 15.3% نسبة حالات إصابات العمل بالقطاع الحكومي خلال 2016
مدير الخطوط القطرية يُنتخب رئيسا لمجلس إدارة الجمعية الدولية للنقل الجوي
ميركل: لست نادمة على فتح أبواب ألمانيا أمام اللاجئين رغم تكلفة ذلك سياسيًا
البشير يؤكد دعم السودان لكافة جهود تحقيق السلام المستدام في ليبيا
إعادة طعون مبارك ونظيف والعادلي في «قطع الاتصالات» للمرافعة 25 نوفمبر
هروب 6 متهمين بـ’كتائب حلوان’ من سيارة الترحيلات
عباس يلتقي أردوغان الثلاثاء المقبل لبحث إمكانية المصالحة الفلسطينية
حريق هائل بمحكمة شبين الكوم .. و’المطافي’ تصل تحاول السيطرة
حبس رجل الأعمال إبراهيم سليمان وزوجته 4 أيام في قضية الاعتداء على لواء سابق
ارتفاع وفيات الحجاج المصريين لـ8 أشخاص بينهم 5 سيدات
العثور على 8 جثث يعتقد أنها للعسكريين اللبنانيين المخطوفين
مصر تحصد 5 ميداليات ببطولة العالم للتايكوندو بشرم الشيخ
مصرع شخص وإصابة 10 آخرين في انقلاب سيارة بطريق «قفط- القصير»
الرقابة الإدارية: فساد وإهدار مال عام بجامعة الوادي قيمته 2.5 مليون جنيه
المتحدث باسم ائتلاف دعم مصر: السيسي ليس أمامه سوى الترشح لانتخابات الرئاسة المقبلة
مطالبات برلمانية بتوقيع الجزاءات على “شركات المحمول” بسبب سوء الخدمة
ارتفاع ملحوظ في أسعار الحديد.. و«عز» الأغلى
استقرار في أسعار الذهب اليوم.. وعيار 24 يسجل 720 جنيها للجرام
توقف حركة القطارات بالمنوفية نتيجة كسر ماسورة السولار بأحد الجرارات
“الوزراء” يوافق على تنفيذ مشروع “جراج” بالإسكندرية بتكلفة 285 مليون جنيه
الاحتلال يعتقل 18 فلسطينيًا في الضفة الغربية
الجريدة الرسمية: فقدان ختم شعار الجمهورية لمديرية التموين بشمال سيناء
‏ضبط وكيل مكتب بريد بنجع حمادي بتهمة اختلاس 812 ألف جنيه من حسابات العملاء
‏تجميد خطة استحواذ الاستثمار القومى على حصة ماسبيرو بـالنايل سات
يحى القزاز: ‏السيسى يأمر بزيادة رواتب القوات المسلحة والقضاة والشرطة لكنه لايأمر بصرف المعاشات
‏إصابة 3 أشخاص جراء حادث تصادم سيارتين في حلوان
وزير المالية يعلن تخفيض الدولار الجمركى لـ16جنيها اعتبارا من أول سبتمبر
‏رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية يختتم زيارته الرسمية للسودان
‏لجنة فرعية من “خطة النواب” تستكمل اليوم مناقشة موازنة البرامج والأداء
‏زوجان يتنازلان عن طفليهما لجمعية أهلية بسبب الفقر: مش عايزينهم
‏رئيس وزراء باكستان: الاستراتيجية الأمريكية في أفغانستان ستواجه الفشل
‏خدعتهم الحكومة وحجزت لهم سكن دون غذاء .. حجاج القرعة المصريين يعانون من والجوع
‏يحيى القزاز: السيسي كالراقصة التي تسعى لإرضاء الجميع للفوز بمالهم على طريقة “كيد النسا”!
محكمة جنايات القاهرة تمَدّ أجل النطق بالحكم على 494 متهمًا في قضية «أحداث مسجد الفتح الثانية» إلى 18 سبتمبر المقبل
‏رئيس الوزراء الإسرائيلي يتهم إيران بتحويل سورية إلى حصن عسكري
‏إسرئيل تمدد اعتقال الشيخ رائد صلاح حتى 6 سبتمبر المقبل
‏هيئة الطيران الفيدرالية: الظروف لا تسمح بتسيير الطائرات لمنطقة الإعصار في تكساس
‏المبعوث الأممي لدى ليبيا يقدم أول إحاطة له لمجلس الأمن حول ليبيا
‏وسائل إعلام إسرائيلية: الأمين العام للأمم المتحدة سيطالب نتنياهو بتخفيف حصار غزة
‏مقتل 11 شخصًا على الأقل وإصابة 26 آخرين بجروح فى انفجار سيارة مفخخة فى شرق بغداد
للإعلان علي قناه الشرق الاتصال بواتس اب رقم٠٠٩٠٥٥٢٢٢٢٢٧٧٠
الرئيسية » أخبار مصرية » علماء ودعاة يدشنون رابطة إسلامية للدفاع عن الأزهر

علماء ودعاة يدشنون رابطة إسلامية للدفاع عن الأزهر

نظمت هيئة الدفاع عن الأزهر بمشاركة مجموعة من العلماء والدعاة مؤتمرا صحفيا، بمدينة إسطنبول التركية، ظهر الخميس، معلنين تدشين رابطة “الدفاع عن الأزهر”، ردا على ما وصفوه بالهجمة الشرسة وغير المسبوقة على الأزهر ومناهجه الدراسية.

وألقى مستشار وزير الأوقاف السابق، محمد الصغير، بيان المؤتمر الذي حمل عنوان “الله أكبر.. فليرتفع شأن الأزهر”، قائلا إن “الأزهر يتعرض لضغوط سياسية وإعلامية غير مسبوقة، وسط هجوم واسع على علمائه ومناهجه الإسلامية، محملين إياه المسؤولية تجاه ما تموج به البلاد وظهور رايات الغلو والإرهاب تارة، وتارة يطالبونه بما يسمى تجديد الخطاب الديني، والذي هو حق يراد به ضرب الهوية الإسلامية لمصر”.

وأضاف: “لم تقتصر هذه الحملة الظالمة على الإعلام، بل سرعان ما صدرت قرارات وزارية تتعلق بإلغاء تدريس مادة التربية الدينية من المدارس وإغلاق كتاتيب حفظ القرآن الكريم ومعاهد إعداد الدعاة، وتقديم مشروع قانون للبرلمان يستهدف تجريد الأزهر من رسالته وانتهاك استقلاليته والتعامل معه كأي منشأة إدارية أو حكومية، وهو ما يكشف عن أن الحملة الإعلامية مدبرة لتمرير هذه القرارات المتطرفة في عدائها للإسلام من خلال هدم أهم مكونات الهوية الإسلامية التي طالما افتخر بها المصريون”.

واستطرد البيان قائلا: “يتغافل هؤلاء عن أن الأزهر الشريف ومؤسساته المختلفة تمثل رمزا للإسلام والمسلمين ومرجعية سنية في العالم بأسره، وهي مصدر من مصادر التأثير والقوة الناعمة لمصر لعقود متطاولة وأزمنة متعاقبة”.

وتابع: “رابطة الدفاع عن الأزهر، والتي تشرف بالتعبير عن رأي الغيورين من أبناء الأزهر من مختلف البلاد العربية والإسلامية، تدق ناقوس الخطر المتعلق باستهداف الأزهر ورسالته وبنيته التربوية وجامعته وروافدها من المعاهد الأزهرية، وتعد ذلك عدوانا على القيم الثابتة والأصول المستقرة”.

وشدّد على أن الرابطة ترفض “التطاول المقيت على الأزهر ومؤسساته ومناهجه، وتؤكد أن مثل هذه الدعوات لا تحقق إلا المزيد من التطرّف والغُلو كنتيجة حتمية للجهل الذي سيطبق على أجيال سوف تُحرم من روح الوسطية التي يرفع رايتها الأزهر ورجاله”.

وأردف: “لم يثبت وجود أي علاقة بين الأزهر ومناهجه وبين مرتكبي أعمال العنف وأصحاب رايات الغلو، التي يخاصم أصحابها الأزهر ومناهجه ويصدرون عن مشارب شتى”، مضيفا أنه “لا يخفى على أحد ما تعانيه المنطقة من تدخلات أجنبية وغياب الحريات وتصاعد حدّة الاستبداد السياسي، والفشل الاقتصادي والتنموي وتأثيرات ذلك على الاستقرار السياسي والأمن الجنائي والمجتمعي”.

ورأى أن الحملة الحالية بتنوع وسائلها لا تستهدف شيخ الأزهر بشخصه، بل هي تستهدف المؤسسة الأزهرية بما تحمله من رمزية الإسلام عقيدة وشريعة وتستهدف التأثير في هوية الدولة المصرية، وفرض العلمنة، وازدراء ثوابت المسلمين.

وقال إن “شرف الانتساب إلى العلم والأزهر يلزمنا دعوة الشعب المصري والعربي والشعوب الإسلامية التي تكن مشاعر الاحترام والإجلال للأزهر أن تبذل الجهد في الدفاع عن الأزهر واستقلاله واحترام مؤسساته، وتدعو مثيري الفتنة إلى التوقف عن اللعب بالنار، لأنهم أول من سيكتوي بنارها، فقد سبقتهم إلى ذلك جحافل ومحافل فضل سعيهم وخاب فألهم وبقي الطود الأشم يخرج رموز المعرفة والعلم وسيظل بإذن الله”.

وشارك في المؤتمر عدد من علماء الأزهر والدعاة المصريين والعرب والأتراك، من بينهم، مستشار وزير الأوقاف السابق محمد الصغير، وأستاذ الحديث بجامعة الأزهر عمر عبد العزيز، والمفكر الإسلامي عبد الخالق الشريف، والأمين العام لهيئة علماء فلسطين نواف تكروري، والأمين العام لرابطة علماء تركيا عبد الوهاب إكنجي، ونائب رئيس جامعة الإيمان اليمنية محمد الصادق المغلس، والمفكر الإسلامي والناشط الإريتري حسن سلمان، والداعية سلامة عبد القوي، ونائب رئيس الاتحاد العالمي للدعاة المسلمين حسين الدليمي.

بدوره، ذكر المستشار الإعلامي لحزب البناء والتنمية المصري خالد الشريف، أن هذا المؤتمر “محاولة لرد الهجمة الشرسة على الأزهر، التي تريد تحطيم الهوية الإسلامية منذ الانقلاب على الرئيس المنتخب وعلى إرادة الجماهير”، مشيرا إلى أن كوكبة من علماء الإسلام ودعاته يردون الجميل للأزهر في الدفاع عنه بمؤتمرهم اليوم.

ونوه “الشريف” في تصريح لـ”عربي21″، إلى أن ما وصفها بالهجمة الممنهجة والشرسة على “الأزهر” تهدف لإكمال مخططها في تدمير الدولة المصرية، مؤكدا أن “الأزهر – كان ولا يزال- منارة عظيمة لنشر العلم، وسيظل رائدا للعالم الإسلامي، وملاذا للمظلومين”، مشدّدا على أنه لا قيمة لمصر بدونه.

وأكد المنسق العام لرابطة الدفاع عن الأزهر، إسلام الغمري، أنه في ظل “الهجمة غير المسبوقة على الأزهر ومؤسساته في إطار الحرب المعلنة على الهوية الإسلامية في مصر أصبح لزاما على أهل العلم والرأي أن يقفوا أمام هذه الحملة ويدافعوا عن أعرق جامعات المسلمين (الأزهر الشريف) التي وقفت أمام كل محتل وغاصب وبذلت العلم لكل طالب وقاصد”.

ودعا “الغمري” علماء الأزهر ورموز المسلمين بالانضمام إلى رابطة الدفاع عن الأزهر ومؤازرتها لصد ما وصفه بالخطر الداهم والحفاظ على هوية المسلمين، مضيفا أنه “جاء الدور علي شيوخ الأزهر وطلابه أن يردوا الجميل للجامعة والجامع”.

وفي سياق متصل، أطلقت حركات وشخصيات مصرية بالخارج، مبادرة بعنوان “إلا الأزهر الشريف”، دعت فيها لدعم الأزهر، محذرة من المساس به أو “التدخل السافر وغير المسبوق في شؤونه، واستبدال أتباع السلطة العسكرية التي تحكم مصر بعلمائه المخلصين”.

وأكدوا- في بيان لهم الخميس- أن “ما يحدث الآن من هجمة شرسة على الأزهر وعلمائه ليس محاربة للتطرف أو الاٍرهاب، كما يدعون، بل محاربة للإسلام ذاته، وهذا سوف يأتي بنتائج كارثية، وهي تفاقم الاٍرهاب والتطرف من الجهلاء الذين لا دين لهم ولا ملة، وربما يريد أعداء الأزهر هذا حتى يسهل عليهم استغلالنا”.

وشدّدوا على أهمية “دور الأزهر كأحد أبرز القوى الناعمة لمصر في الساحة الإقليمية والدولية، وأهم معلم لتاريخ مصر الحضاري والثقافي”، داعين كل شركاء الوطن وشعوب العالم الإسلامي للذود عن استقلاله وإبعاد قبضة المجلس العسكري عنه.

ودعت الحركة الوطنية لدعم الثورة المصرية “غربة”، صاحبة المبادرة، والتي أطلقت حملة على موقع “أفاز” للحملات المجتمعية على الإنترنت، كل من وصفتهم بالمخلصين من أبناء مصر بصورة خاصة وكل العالم الإسلامي عامة للوقوف ضد هذه الهجمة وعدم التفريط في الدور الذي يلعبه الأزهر بالدعوة لصحيح الإسلام، والبعد عن التطرّف والتأليف بين المسلمين الذين يتوافدون من جميع البلدان الإسلامية للدراسة فيه والاستفادة من علمائه.

تعليقات القراء
x

‎قد يُعجبك أيضاً

بسبب الكوكايين الفيفا يحرم منتخب من قائده في كأس العالم

قرر الإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” حرمان منتخب بيرو من قائده ونجم هجومه باولو جيريرو ...