البرلمان يوافق على الترخيص لوزير البترول بالتعاقد مع شركات للبحث عن البترول واستغلاله

الحريري يتقدم ب‏طلب إحاطة حول أسباب تراجع الحكومة عن كروت البنزين

الإدارية العليا تؤجل طعون أوبر وكريم على وقف نشاطهما لـ25 أغسطس
خبير أمني يقترح: إجازة 3 أيام للموظفين أسبوعيًا لمواجهة ارتفاع أسعار الوقود
‏بدء تسليم قطع أراضي المقابر للحاجزين بالقاهرة الجديدة الأسبوع المقبل
‏عمدة ‎ليفربول: صلاح قضى على الإسلاموفوبيا.. وإرثه سيبقى
 شاب بالصف ينتحر شنقا لفشله في توفير نفقات علاج والدته
الزمالك يفاوض دجلة لضم محمد حسن
الحبس 4 أيام لـ5 متهمين بالسطو المسلح علي جمعية مستثمري العاشر من رمضان بالشرقية
 إصابة 30 عاملا في انقلاب أتوبيس  بطريق السويس- العين السخنة
قوات الأمن تعتدي على  عدد من الباعة بمدينة بيلا بكفر الشيخ أمام مبنى النيابة الإدارية
النائب عمر حمروش: أعددت مشروع قانون لإنشاء المجلس القومى للأسرة المصرية
 اتحاد الكرة: لو عرضنا 500 ألف دولار على كوبر شهرياً لن يُجدد عقده
دفاع البرلمان تواصل اليوم المناقشة التمهيدية لقانون المرور
طلب إحاطة حول عدم تقديم بعض الأحزاب السياسية مستندات حول مصادر تمويلها
دعم مصر: لقاءات للمكتب السياسى مع الوزراء فى الأجازة لحل مشكلات الشارع
الجيش السوري الحر في درعا يطالب بتعليق المفاوضات حول الدستور
‏أردوغان يحسم سباق الرئاسة في أهم 10 استطلاعات رأي
توقعات بمشاركة آلاف البريطانيين في مظاهرة مناهضة لبريكست
البحرية الليبية تنقذ 185 مهاجرا غير شرعى قبالة سواحلها
مصادر فلسطينية: صفقة القرن تقلص وصاية الاردن على القدس لصالح السعودية
‏وسائل إعلامية عراقية تعلن وفاة عزة الدوري.. وابنة صدام تنفي
 ‏الجيش التونسى ينقذ 3 جزائريين حاولوا الهجرة غير الشرعية
رئيس وزراء إثيوبيا يتعرض لمحاولة اغتيال بـقنبلة
 ‏‎تركيا تنضم لأكبر 10 دول استقبالاً للسائحين في 2018
واشنطن تحث السعودية والإمارات على قبول اقتراح بإشراف أممي على ميناء الحديدة
‏العفو الدولية: قيود التحالف العربي قد تشكل جريمة حرب بـ ‎اليمن
 ميدل إيست آي: صفقة القرن ملامحها مكشوفة وستفشل
هآرتس: الأمريكيين سيقترحون على الفلسطينيين أبو ديس كعاصمة وليس شرقي القدس  
إصابة شاب فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي على المدخل الشرقي لبيت لحم
البحرية الأمريكية تعد خططا لإيواء 25 ألف مهاجر بتكلفة 233 مليون دولار
‏635 صحفيا من 34 دولة في تركيا لتغطية الانتخابات
خبراء: تحديد هوية رفات الجنود الأمريكيين العائد من كوريا الشمالية عملية صعبة
دولار 17.85
يورو 20.82
استرليني 23.67
 طقس اليوم معتدل على السواحل الشمالية حار على القاهرة شديد الحرارة جنوبا نهارا لطيف ليلا
الرئيسية » أخبار مصرية » النديم والمصرية للحقوق الشخصية: حصول المعتقلين على الرعاية الطبية مستحيل

النديم والمصرية للحقوق الشخصية: حصول المعتقلين على الرعاية الطبية مستحيل

انتقدت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية ومركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب، الأوضاع الصحية داخل السجون، وارتفاع حالات الوفاة نتيجة الإهمال الطبي وعدم توفير الرعاية اللازمة.

وأضافت المنظمتان في تقريرهما الصادر اليوم الأحد بعنوان: “يا تعالجوهم يا تفرجوا عنهم.. الإهمال الطبي في السجون جريمة” أن هناك نقصا حادا في أنواع كثيرة من الأدوية الضرورية داخل مستشفى وعيادة السجن.

ورصد التقرير حالات حرمان من التريض من بينها “أحمد” سجين بالعقرب وضحت زوجته أنه لم يكن يعاني من أي مشاكل صحية قبل دخوله السجن لكن بعدها أصبح يعاني من حساسية بالصدر نتيجة سوء التهوية وقلة نظافة الزنزانة، وآلام بالعظام بسبب عدم السماح له بالتريض والتعرض للشمس.

وأشار التقرير إلى وقوع حالات إهمال طبي من بينها حالة “نادر” الذي قبض عليه في 14 أغسطس 2014، وبعد شهر علمت أسرته بتواجده في سجن العقرب، وتوفي في 24 من سبتمبر 2015، على خلفية مضاعفات مرض السرطان.

في شهادة زوجته داخل التقرير، أوضحت أن حالته بدأت في التدهور منذ يناير 2015 وفقد الكثير من وزنه وأصيب بأزمة قلبيه، مشيرة إلى أنه نتيجة لمنع الزيارة لفترات قد تصل لشهرين لم تكن تستطيع رؤيته، ولكنها علمت من أحد المحبوسين معه أثناء جلسات المحاكمة حين قال لها نصا “الحقوه علشان بينزف دم”.

وأكد التقرير أنه وفقا للشهادات التي حصل عليها فإن الوصول للخدمات الطبية داخل السجن عملية معقدة ومستحيلة في بعض الأحيان، تبدأ بصعوبة الخروج من الزنزانة لرؤية الطبيب، وتكاد تكون مستحيلة في حالة “تمام السجن” أي إغلاق الزنازين، موضحاً أن من يرغب في الذهاب لعيادة السجن يسجل اسمه في الكشوف الخاصة بها وحين يأتي دوره يتم إبلاغه وهو الأمر الذي قد يتأخر كثيراً، بحسب التقرير.

“كمال”، سجين قضي عقوبته في سجن طرة، يروي في شهاداته قائلا: “الخروج للعيادة ده في حد ذاته حلم من الأحلام”، واصفا ظروف الزنزانة بـ”المأساة”، متابعا :”الزنزانة مساحتها 3 في 8 فيها 4 شبابيك وممر داخل العنبر شباك متر في متر، العدد مبيقلش عن 22 ومبيزيدش عن 30، الحمام بلدي وكان دائماً قذرًا جدًّا وفيه حنفية واحدة فوق الحمام بنملأ منها مياه ونستحمى منها، الزنزانة كانت مليانه أسلاك عريانة وساعات الناس كانت بتتكهرب، وفي دراع مسجون كان هيتقطع بسبب الكهرباء”،

وتابع التقرير أن طبيب السجن لا يكون متواجداً في كثير من الأوقات، أو يكون الطبيب المتواجد غير متخصص، مشيراً إلى أن التشريع يشترط وجود طبيب واحد في كل سجن عمومي.

تروي “فاتن” سجينة سابقة بسجن القناطر، في شهاداتها، إخضاع إحدى السجينات لعملية ولادة بمساعدة سجينة أخرى لغياب طبيب النساء والولادة عن مستشفى السجن ولم يكن متواجدا سوى طبيب أسنان.

واعتبر التقرير أن أحد المشاكل الهيكلية التي تتعلق بالصحة داخل السجون هو غياب المحاسبة فيما يتعلق بالإهمال الطبي، فالأطباء يتبعون وزارة الداخلية مما يجعل التحقيق في أخطائهم أو الشكوى من إهمالهم من قبل السجناء “صعبة”، فضلاً عن الممارسات التي تتم داخل السجن بعدم نقل مسجون حتي في الحالات الطارئة إلا بموافقة مدير السجن حتي وإن رأي الطبيب أهمية النقل.

وكان مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب رصد في أرشيف شهر إبريل الماضي وقوع 12 حالة وفاة داخل مناطق الاحتجاز كان بعضها نتيجة الإهمال الطبي، فضلاً عن 24 حالة إهمال طبي في السجون.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تدهور الحالة الصحية لعدد من العلماء والسياسيين المعتقلين بالسعودية

أعلنت الصفحة الرسمية لمعتقلي الرأي بالسعودية على صفحتها في موقع تويتر تدهو صحة مجموعة من ...