للإعلان علي قناه الشرق الاتصال بواتس اب رقم٠٠٩٠٥٥٢٢٢٢٢٧٧٠
بدء التصويت في عمومية الأهلي بالجزيرة.. وإقبال ضعيف
تأجيل إعادة محاكمة متهم فى “اغتيال النائب العام” ل 29 أغسطس
وزير الخارجية الفرنسي: يجب توسيع مناطق وقف اطلاق النار لتشمل كل سوريا
وفاة المعتقل “عمر فتحي عبداللطيف” من الإسكندرية نتيجة للإهمال الطبي بسجن
إلغاء إقلاع 6 رحلات دولية بمطار القاهرة لعدم جدواها اقتصاديا
اليوم.. “مصر للطيران” تختتم جسرها الجوى لنقل الحجاج إلى السعودية
ترامب يعفو عن شرطي مدان بالتمييز العنصري ضد المهاجرين
مادورو: العقوبات الأمريكية هدفها النهب والاحتيال وإلحاق الضرر باقتصاد فنزويلا
كوريا الشمالية تطلق صواريخ باليستية بإتجاه بحر اليابان
غداً وزارة المالية تطرح 13.5 مليار جنيه أذون خزانة
محلل سياسي: قطر تستعد لتحالف جديد تمهيدا لانسحابها من مجلس التعاون الخليجي
تواضروس’ يلتقي القنصل المصري ووفدا كنسيا في الإمارات
‏الاتحاد الأوروبى يطالب إسرائيل بإعادة بناء مدارس هدمتها فى الضفة الغربية
واشنطن بوست تٌرجع حجب المساعدات الأميريكة لعلاقات مصر مع كوريا الشمالية
الرقابة الإدارية تداهم مخازن «الصحة» وتضبط موظفين إختلسوا أدوية بـ ٤ ملايين جنيه
سحر نصر والفريق مهاب مميش يختتمان جولتهما المشتركة بزيارة ميناء سنغافورة
عاجل: تعطل فيس بوك وانستجرام في مصر وعدة دول في العالم
البنك الأهلى: 305 مليارات جنيه حصيلة شهادات الادخار مرتفعة العائد
حى السيدة زينب يبدأ هدم عقارات “المواردى” بعد نقل 75 أسرة
العاصفة باخار تضرب هونج كونج ومكاو بعد أيام من الإعصار هاتو المميت
‏مظاهرات ليلية بتل أبيب تطالب بسرعة التحقيق مع نتنياهو
وزير النقل: «استعدينا لـ عيد الأضحى.. ولكن للأسف ليس لدينا وسيلة تحكم كامل»
المركزي: ‏55.28 مليار جنيه زيادة فى مدخرات القطاع المصرفى
اليمن.. ‏3 قتلى بينهم عقيد بالقوات الموالية لصالح باشتباكات في صنعاء
الإدارية العليا تحيل الطعن ضد إلغاء التحفظ على أموال أبو تريكة لدائرة الموضوع
‏استطلاع: أغلب الفرنسيين غير راضين عن ماكرون حاليا
‏مصرع وإصابة 6 أشخاص فى حادث تصادم بالطريق الساحلي بالإسكندرية
‏تونس تحتل المرتبة الأولى إفريقياً في معدل الإنتاج العلمي
نيابة أمن الدولة تبدأ التحقيق مع نائب محافظ الإسكندرية فى اتهامها بالرشوة
المركزي للإحصاء: 15.3% نسبة حالات إصابات العمل بالقطاع الحكومي خلال 2016
مدير الخطوط القطرية يُنتخب رئيسا لمجلس إدارة الجمعية الدولية للنقل الجوي
ميركل: لست نادمة على فتح أبواب ألمانيا أمام اللاجئين رغم تكلفة ذلك سياسيًا
البشير يؤكد دعم السودان لكافة جهود تحقيق السلام المستدام في ليبيا
إعادة طعون مبارك ونظيف والعادلي في «قطع الاتصالات» للمرافعة 25 نوفمبر
هروب 6 متهمين بـ’كتائب حلوان’ من سيارة الترحيلات
عباس يلتقي أردوغان الثلاثاء المقبل لبحث إمكانية المصالحة الفلسطينية
حريق هائل بمحكمة شبين الكوم .. و’المطافي’ تصل تحاول السيطرة
حبس رجل الأعمال إبراهيم سليمان وزوجته 4 أيام في قضية الاعتداء على لواء سابق
ارتفاع وفيات الحجاج المصريين لـ8 أشخاص بينهم 5 سيدات
العثور على 8 جثث يعتقد أنها للعسكريين اللبنانيين المخطوفين
مصر تحصد 5 ميداليات ببطولة العالم للتايكوندو بشرم الشيخ
مصرع شخص وإصابة 10 آخرين في انقلاب سيارة بطريق «قفط- القصير»
الرقابة الإدارية: فساد وإهدار مال عام بجامعة الوادي قيمته 2.5 مليون جنيه
المتحدث باسم ائتلاف دعم مصر: السيسي ليس أمامه سوى الترشح لانتخابات الرئاسة المقبلة
مطالبات برلمانية بتوقيع الجزاءات على “شركات المحمول” بسبب سوء الخدمة
ارتفاع ملحوظ في أسعار الحديد.. و«عز» الأغلى
استقرار في أسعار الذهب اليوم.. وعيار 24 يسجل 720 جنيها للجرام
توقف حركة القطارات بالمنوفية نتيجة كسر ماسورة السولار بأحد الجرارات
“الوزراء” يوافق على تنفيذ مشروع “جراج” بالإسكندرية بتكلفة 285 مليون جنيه
الاحتلال يعتقل 18 فلسطينيًا في الضفة الغربية
الجريدة الرسمية: فقدان ختم شعار الجمهورية لمديرية التموين بشمال سيناء
‏ضبط وكيل مكتب بريد بنجع حمادي بتهمة اختلاس 812 ألف جنيه من حسابات العملاء
‏تجميد خطة استحواذ الاستثمار القومى على حصة ماسبيرو بـالنايل سات
يحى القزاز: ‏السيسى يأمر بزيادة رواتب القوات المسلحة والقضاة والشرطة لكنه لايأمر بصرف المعاشات
‏إصابة 3 أشخاص جراء حادث تصادم سيارتين في حلوان
وزير المالية يعلن تخفيض الدولار الجمركى لـ16جنيها اعتبارا من أول سبتمبر
‏رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية يختتم زيارته الرسمية للسودان
‏لجنة فرعية من “خطة النواب” تستكمل اليوم مناقشة موازنة البرامج والأداء
‏زوجان يتنازلان عن طفليهما لجمعية أهلية بسبب الفقر: مش عايزينهم
‏رئيس وزراء باكستان: الاستراتيجية الأمريكية في أفغانستان ستواجه الفشل
‏خدعتهم الحكومة وحجزت لهم سكن دون غذاء .. حجاج القرعة المصريين يعانون من والجوع
‏يحيى القزاز: السيسي كالراقصة التي تسعى لإرضاء الجميع للفوز بمالهم على طريقة “كيد النسا”!
محكمة جنايات القاهرة تمَدّ أجل النطق بالحكم على 494 متهمًا في قضية «أحداث مسجد الفتح الثانية» إلى 18 سبتمبر المقبل
‏رئيس الوزراء الإسرائيلي يتهم إيران بتحويل سورية إلى حصن عسكري
‏إسرئيل تمدد اعتقال الشيخ رائد صلاح حتى 6 سبتمبر المقبل
‏هيئة الطيران الفيدرالية: الظروف لا تسمح بتسيير الطائرات لمنطقة الإعصار في تكساس
‏المبعوث الأممي لدى ليبيا يقدم أول إحاطة له لمجلس الأمن حول ليبيا
‏وسائل إعلام إسرائيلية: الأمين العام للأمم المتحدة سيطالب نتنياهو بتخفيف حصار غزة
‏مقتل 11 شخصًا على الأقل وإصابة 26 آخرين بجروح فى انفجار سيارة مفخخة فى شرق بغداد
للإعلان علي قناه الشرق الاتصال بواتس اب رقم٠٠٩٠٥٥٢٢٢٢٢٧٧٠
الرئيسية » الإقتصاد و الأعمال » عودة «أبو شمعة».. الغلاء يدفع الصعيد إلى فوانيس «الزمن الجميل»

عودة «أبو شمعة».. الغلاء يدفع الصعيد إلى فوانيس «الزمن الجميل»

لم يقف أبناء الصعيد مكتوفي الأيدي أمام ارتفاع أسعار فوانيس رمضان هذا العام، التي زاد ثمن الصغير منها عن الأربعين جنيهًا، والكبير وصل لنحو مائة وعشرين، بينما تخطى فانوس الشارع الستمائة جنيه، الأمر الذي دفع عشرات العاملين بمجال التصنيع لاسترجاع صنعتهم، والبدء في تصميم وتصنيع الفوانيس الصفيح والخشب، بعد اختفائها نسبيًّا في آخر عشر سنوات.

ورغم ارتفاع المواد الخام لتصنيع الفوانيس، وما تستهلكه من جهد ووقت طويل، إلَّا أن صناعة الفوانيس المصرية ازدهرت مؤخرًا وعادت للحياة، تحت سيطرة أسمائها القديمة «أبو شمعة وأبو عرق وفانوس الحبيبة».
ففي محافظة بنى سويف نجد أشهر العاملين بصناعة الفوانيس الرمضانية، الأسطى محمد جودة، الذي يجلس في ورشته الصغيرة بشارع الديري بمدينة بني سويف، التي امتلكها هو وشقيقه حسن، وتعلما مهنة تصنيع الفانوس الصاج أبًّا عن جد منذ سنوات طويلة، مؤكدًا أن قرار الحكومة بمنع استيراد الفوانيس الصيني من الخارج للعام الثاني على التوالي، تسبب في رواج وانتشار الفوانيس المصرية مرة أخرى، ومن هنا بدأت عدة مناطق في العودة للتصنيع.
وأكد جودة أنه رغم ظهور الفوانيس البلاستيك، وتنبوء الكثير باندثار مهنته، إلَّا أن الفوانيس المصرية مازالت تحتفظ برونقها، والمواطنون عرفوا وتأكدوا أن الفانوس المستورد غير مجدٍ وسريعًا ما ينكسر، ولا يتم تصليحه بعكس الفانوس المصري، الذي يكون أكثر صلابة ويسهل تصليحه، بالإضافة إلى سهولة وضع الشموع بداخله، وهو أمر محبب للكثيرين.
وأكد صانع الفانوس الصاج، أنه يطور من نفسه وصنعته لإغراء المواطنين وإقبالهم عليه، إذ يستخدم بعض المواد مثل الزجاج والصفيح والقصدير، حيث يبدأ عمله بمراحل تقطيع الزجاج وتشريح «القبب» وتجفيفها ودهن الزجاج بالألوان، وقديمًا كانت تلك الأدوات رخيصة جدًّا، وحاليًا الاسعار أصبحت مرتفعة للغاية، فمثلًا لوح الصاج كان بـ20 جنيهًا، وحاليًا يتراوح سعره ما بين 80 إلى 120 جنيهًا.
واختتم جودة حديثه بأن المهنة ستستمر لأجيال أخرى، والأشكال والأنواع ستختلف بالتأكيد عن الوقت الحالي، مؤكدًا أن تلك الفوانيس تدل على الأصالة والهوية المصرية، ولن تختفي حتى لو اختفت نسبيًّا.
وفي محافظة المنيا استحدث عدد من الشباب طرقًا جديدة لفانوس رمضان، لتكون بديلًا لتلك المستوردة، وفي الوقت ذاته أكثر جمالًا وتنفيذًا، إذ ظهر ما يعرف باسم «فانوس الأركت»، ويتم تصميمة بالخشب وبواسطة ماكينات الليزر، يمكن حفر أسماء الأشخاص على كل فانوس، وبداخله مصباح صغير للإنارة.
يقول محمود رسمي، أحد العاملين بتصنيع الفانوس الأركت: جاءتني الفكرة بعد تخرجي من الكلية، حيث لا توجد وظائف حكومية حاليًا، فقررت أن استغل موهبتي في التصميم، واشتريت ماكينة صغيرة لتقطيع الأخشاب وزخرفتها، وهي أفضل طريقة لعمل الفوانيس الأركت، وبالفعل لاقت الفكرة استحسان العديد من المواطنين، مضيفًا أن أسعار تلك الفوانيس في متناول الجميع، كما تعد – الفوانيس الأركت – أكثر عملًا، مشيرًا إلى أن أبرز ما يمثلها هو تفريغ اسم الشخص على الفانوس أو اسم محبوبته، مما يدفع الكثير من المواطنين وخاصة الشباب في الإقبال عليها.
واختتم صانع الفوانيس الأركت حديثه بأن أسعار تلك الفوانيس في متناول الجميع، وتبدأ من 30 جنيهًا تقريبًا، ويزيد السعر كلما كبر حجم الفانوس حسب إمكانيات كل مواطن، واشتهرت مناطق سكة تلة وشارع الحسيني التجاري وأسواق سمالوط وملوي، ببيع الفوانيس الخشبية في محاولة لتخفيض الأسعار وملاءمتها للجميع.
وبالانتقال إلى محافظة سوهاج نجد رواج الفوانيس القماش بشكل كبير، إذ يتم تصنيع هيكلها من جريد النخيل، ووضعها في كسوة من القماش الملون المزخرف بعبارات رمضانية، ولاقت الفكرة استحسان الكثيرين؛ لارتفاع أسعار الفوانيس الأخرى، وتعد تلك الفوانيس والأخرى المصنوعة من الصاج أكثر الأنواع انتشارًا بمدن ومراكز محافظة سوهاج؛ بسبب انخفاض سعرها النسبي.
وشهدت أسواق فوانيس رمضان في سوهاج هذا العام إقبالًا محدودًا من المواطنين، خاصة مع الظروف الاقتصادية الصعبة لدى غالبية المواطنين، وتراوحت أسعار الفوانيس الصاج من 50 حتى 300 جنيه تدريجيًّا حسب الحجم، وحسب طلب الزبون، إذ تنتشر غالبية محال بيع الفوانيس بمناطق القيسارية الموجودة في غالبية المراكز والمدن بالمحافظة.
وقال عبد العظيم عيسى أشهر بائع فوانيس بطما، إن أسعار الفوانيس هذا العام دفعت المواطنين لعدم شرائها والعزوف عنها، مضيفًا أن فانوس الصاج أسعاره 50 و100 و150 حتى 300 جنيه حد أقصى.
كما شهدت منطقة القيسارية بأسيوط، وهي واحدة من أكبر المناطق التي تحتوي على المحال التجارية والورش المخصصة لتصنيع الفوانيس الخشبية التي تمتاز بالزركشات والنحت عليها بالآيات القرآنية، رواجًا كبيرًا، وتراوحت أسعارها بين 40 إلى 200 جنيه، أما الفوانيس الصغيرة على شكل ميدالية بدأت أسعارها من 5 جنيهات إلى 40 جنيهًا، حسب صناعته، والفوانيس الخشب اختلفت أسعارها من 75 إلى 300 جنيه، وفقًا لاختلاف الحجم والشكل والنقوش عليها.
وقال يوسف محمد، صاحب محال وصانع فوانيس: زيادة سعر الدولار أدى إلى توقف الاستيراد هذا العام بالنسبة للفوانيس الصينية، ولجأ الكثيرون من أصحاب المحلات للشراء من ورش التصنيع والمصانع الصغيرة التي تعمل على التصنيع المحلي للفوانيس، ومنها فانوس الخيمية، كما انتشرت فوانيس الجندي المصري في عدد من المحلات الأخرى.

تعليقات القراء
x

‎قد يُعجبك أيضاً

بسبب الكوكايين الفيفا يحرم منتخب من قائده في كأس العالم

قرر الإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” حرمان منتخب بيرو من قائده ونجم هجومه باولو جيريرو ...