2  يوليو .. حل حزب البناء و التنمية
 تقرير الخارجية الأمريكية ينتقد انتهاكات حقوق الإنسان في مصر  
حقوقيون: السلطات تنكل برئيس موقع مصر العربية
الأوقاف تُوقف 25 ألف زاوية ومسجد قبل رمضان
منظمة  أمريكية لتقييم قدارت الجيوش : الجيش المصري يتراجع للمركز الـ12 عالميًا
تأجيل محاكمة مرشد جماعة الإخوان المسلمين دكتور محمد بديع و738 متهما بـفض اعتصام رابعة لــ24 أبريل
تأجيل الطعن على تأسيس حزب الصف المصرى لجلسة 19 مايو المقبل
اللواء ‏العصار يوقع بروتوكولًا لتطوير محافظة الأقصر
جبهة الدفاع عن الصحفيين والحريات : أكثر من 100 صحفي يقبعون بالسجون ومصر في المرتبة  الثانية بعد الصين في أعداد الصحفيين المعتقلين
المحكمة الإدارية العليا ترجئ الطعن على إيقاف أوبر وكريم للسبت المقبل
تجديد حبس مأمور جمرك بمطار القاهرة و2 آخرين 15 يوما بتهمة الرشوة
تأجيل محاكمة طارق النهرى و3 آخرين بقضية أحداث مجلس الوزراء لــ 14 مايو
 مطالبات برلمانية بزيادة سعر القمح من 650 جنيه إلى 700 جنيه بحد أدنى لسعر الأردب
مناقشة قانون الإيجار القديم خلال أيام بلجنة الإسكان بالبرلمان
مطالبات برلمانية  بإصلاح طريق نزلة دوينة بأسيوط  لتقليل الحوادث التي تزايدت به في الفترة الأخيرة
قوى العاملة بالنواب: صناعة النسيج بحاجة لوضع الدراسات اللازمة لإخراجها من أزمتها
محمد صلاح يحرز الهدف الثاني لليفربول وال 31 في الدوري الانجليزي 
مدير أعمال اللاعب محمد صلاح يهدد بمقاضاة اتحاد الكرة المصري لاستخدامه صور صلاح في الدعاية لإحدى الشركات
رئيس وزراء اليابان يرحب بخطوة كوريا الشمالية ويدعو لتحقيق نتائج
ترامب يرحب بتعليق كوريا الشمالية للتجارب النووية
الصين ترحب بقرار كوريا الشمالية وقف التجارب النووية
الديمقراطيون يقاضون روسيا وحملة ترامب بتهمة التآمر للتأثير على الانتخابات
دي ميستورا: الأمم المتحدة تدفع المفتشين لإنجاز مهمتهم في دوما السورية
 الخارجية الأمريكية: روسيا ونظام الأسد يحاولان طمس أدلة  موقع هجوم  الهجوم الكيماوي
مسلحو تنظيم الدولة جنوب دمشق يوافقون على الانسحاب
مقتل 20 شخصا في غارة جوية في جنوب غرب اليمن
 محكمة مغربية تصدر أحكاما بالسجن مع إيقاف التنفيذ بحق نشطاء حراك جرادة
الدولار عند أعلى مستوى في أسبوعين مع صعود عوائد السندات الأمريكية والاسترليني يهبط
النفط يتعافى بعد هبوط أثاره انتقاد ترامب لأوبك
الذهب ينخفض بفعل توقعات بارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية وانحسار التوترات العالمية
اليوم.. 16 مباراة بالدور الرئيسى لبطولة الجونة الدولية للاسكواش
الزمالك يدخل معسكرا اليوم لمواجهة الأسيوطى
 الزمالك يخطر تركى آل شيخ باختيار جروس مديرا فنيا
أزمة فى اتحاد الكرة بسبب مواعيد البطولة العربية
دولار      17.68
يورو     21.76
طقس حار على شمال الصعيد، شديد الحرارة على جنوبها نهارا لطيف ليلا
الرئيسية » صحافة عالمية » فرانس إنفو: التاكسي النهري لأوبر في مصر.. أسئلة بلا إجابات

فرانس إنفو: التاكسي النهري لأوبر في مصر.. أسئلة بلا إجابات

طرح موقع “فرانس إنفو” عدة أسئلة حول خدمة “أوبر بوت” أو التاكسي النهري التي أطلقتها شركة أوبر في مسعى لتجنب ازدحام القاهرة، حيث يمكن التنقل من الشمال إلى الجنوب في 25 دقيقة فقط.

وأوضح أن المشكلة في هذه الخدمة، التي حظيت باهتمام المصريين في ظل الاختناق المروري الذي تعاني منه العاصمة، هو صعوبة الحصول على أحد هذه المراكب.

وقال الموقع: قدمت شركة أوبر في القاهرة خدمة مواصلات جديدة في القاهرة، حيث دعت مستخدميها للهروب من ازدحام المرور الخانق في العاصمة المصرية من خلال أوبر بوت”.

وأشار “فرانس إنفو” إلى أنه إذا كنت قريب من نهر النيل يمكنك من خلال تطبيق أوبر الحصول على أحد القوارب النهرية التابعة للشركة، والذي يتسع لنحو أربعة أفراد.

وبما يقارب خمسة يورو فقط يمكنك من خلال هذا القارب الصغير، عبور المدينة من الشمال إلى الجنوب في 25 دقيقة (ما بين ساعة وساعتين بالسيارة)، حيث يرسو القارب في ست محطات للركوب أو النزول. يقول الموقع.

العرض أقل من الطلب

وتابع في الواقع، اﻷمر معقد قليلا، فعلى الرغم من إمكانية رؤية القوارب في النيل باللونين اﻷصفر واﻷسود، إلا أن فرصة الصعود على متنها تكاد تكون مستحيلة، حيث الطلب أكثر من العرض على هذه الثورة التي أحدثتها أوبر في وسائل النقل داخل القاهرة.

وأكد أن الشركة الكاليفورنية، التي تؤكد حرصها على تقديم حلول “موثوقة ومريحة” للتنقل، لا تلتزم بذلك في هذه الوسيلة، وعندما سئلت عن عدد القوارب الموجودة في الخدمة، لم تعط جوابا، كما أن الخدمة متوفرة لمدة أسبوعين فقط.

ولفت “فرانس إنفو” إلى أن “أوبر” أطلقت خدماتها بمصر في نوفمبر 2014، حيث سخر العديد منها حينئذ، وتوقعوا خسارتها لكن حدث العكس.

وبين أن “أوبر” تستثمر 250 مليون دولار في الشرق الأوسط، ولا سيما في مصر حيث لديها 40 ألف سائق.

وبسبب الأزمة الاقتصادية، بعض الشباب المنتمين للطبقة الوسطى، الذين لا يستطيعون العثور على عمل يتناسب مع دراستهم، وجدوا في الشركة وسيلة لكسب المال.

قيقة فقط.

وأوضح أن المشكلة في هذه الخدمة، التي حظيت باهتمام المصريين في ظل الاختناق المروري الذي تعاني منه العاصمة، هو صعوبة الحصول على أحد هذه المراكب.

وقال الموقع: قدمت شركة أوبر في القاهرة خدمة مواصلات جديدة في القاهرة، حيث دعت مستخدميها للهروب من ازدحام المرور الخانق في العاصمة المصرية من خلال أوبر بوت”.

وأشار “فرانس إنفو” إلى أنه إذا كنت قريب من نهر النيل يمكنك من خلال تطبيق أوبر الحصول على أحد القوارب النهرية التابعة للشركة، والذي يتسع لنحو أربعة أفراد.

وبما يقارب خمسة يورو فقط يمكنك من خلال هذا القارب الصغير، عبور المدينة من الشمال إلى الجنوب في 25 دقيقة (ما بين ساعة وساعتين بالسيارة)، حيث يرسو القارب في ست محطات للركوب أو النزول. يقول الموقع.

العرض أقل من الطلب

وتابع في الواقع، اﻷمر معقد قليلا، فعلى الرغم من إمكانية رؤية القوارب في النيل باللونين اﻷصفر واﻷسود، إلا أن فرصة الصعود على متنها تكاد تكون مستحيلة، حيث الطلب أكثر من العرض على هذه الثورة التي أحدثتها أوبر في وسائل النقل داخل القاهرة.

وأكد أن الشركة الكاليفورنية، التي تؤكد حرصها على تقديم حلول “موثوقة ومريحة” للتنقل، لا تلتزم بذلك في هذه الوسيلة، وعندما سئلت عن عدد القوارب الموجودة في الخدمة، لم تعط جوابا، كما أن الخدمة متوفرة لمدة أسبوعين فقط.

ولفت “فرانس إنفو” إلى أن “أوبر” أطلقت خدماتها بمصر في نوفمبر 2014، حيث سخر العديد منها حينئذ، وتوقعوا خسارتها لكن حدث العكس.

وبين أن “أوبر” تستثمر 250 مليون دولار في الشرق الأوسط، ولا سيما في مصر حيث لديها 40 ألف سائق.

وبسبب الأزمة الاقتصادية، بعض الشباب المنتمين للطبقة الوسطى، الذين لا يستطيعون العثور على عمل يتناسب مع دراستهم، وجدوا في الشركة وسيلة لكسب المال.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تنكيل ممنهج لرئيس تحرير موقع مصر العربية في محبسه

قال حقوقيون إن رئيس تحرير موقع مصر العربية عادل صبري يتعرض لتنكيل ممنهج في محبسه، ...