تقرير: السيسي يستنجد بالحزب الوطني المنحل.. ويتزين بـالوفد
الأهرام: المشهد السياسي سيقوده حزبان قويان هما مستقبل مصر و الوفد
أكثر من 100 برلماني ينضمون إلى حزب مستقبل وطن
تقرير: دمج الأحزاب المصرية.. الاتحاد الاشتراكي في ثوبه الجديد
علاء عابد: مستقبل وطن أصبح صاحب الأغلبية في مجلس النواب بتخطيه 350 نائبا
أبو شقة: بدء خطوات تشكيل كيان حزبي يمارس المعارضة الوطنية التي تعلي مصلحة الوطن
أكمل قرطام: الفترة القادمة ستشهد التخلص من التعددية المفرطة في الأحزاب
حسن نافعة: النظام قرر تأسيس حزب يستحوذ على الأغلبية حيث بات يشعر بالقلق جراء تآكل شعبيته
نافعة: السيسي لن يجد أفضل من رجال الحزب الوطني لأنهم معتادون على خدمة النظام
الخارجية: صمت إيطاليا 10 شهور عن واقعة الآثار يثير التساؤلات
موقع أميركي: ‎السيسي فاشي بالطبع.. وترامب تلمع عيناه حينما يرى أشباهه
الإحصاء: اللحوم ترتفع 16 جنيها عن العام الماضي
الإدارية العليا تقضي بحجب موقع يوتيوب لمدة شهر
منازل قرية النجاجرة بكوم أمبو بأسوان تغرق في مياه الصرف الصحي وسط تجاهل المسؤولين
تجديد حبس أبوالفتوح 15 يومًا على  ذمة التحقيق بزعم نشر أخبار كاذبة
الزراعة: طرح 31 قطعة فى 6 محافظات للبيع فى المزاد العلنى
‏حكم نهائى يسمح باستيراد القمح الروسى المصاب بالإرجوت
الصحة: إصابة 23 مواطنا في حادث مروري بالدقهلية
‏التعليم العالي: 75 حالة غش بامتحانات المعاهد
مصر للطيران: تأخر إقلاع رحلتين دوليتين بسبب ظروف التشغيل
‏مرتضى منصور : مبخافش منك طارق يا عامر يا بتاع البنك المركزي  .. ده انا رئيس نادي زي ابوك
‏محمد صلاح: زيدان كان مثلي الأعلى عندما كنت صغيراً
تركي آل شيخ: أتمنى من إدارة الأهلي الرد على ما جاء بالبيان بدلا من تسريب بيان ونفيه
مصرفيون: ‏من المتوقع وصول العجز في الموازنة إلى 370 مليار جنيه ويتم تمويله عن طريق سندات خزانة
 ‏وزارة المالية تطرح أذون خزانة بقيمة 15 مليار جنيه
 الاستثمار الأوروبي يمول تطوير الخط الأول لمترو الأنفاق بنحو 380 مليون يورو
 إغلاق أبواب الترشح للمرحلة الثانية للانتخابات العمالية
 غرفة القاهرة التجارية تعلن عن ارتفاعا كبيرا في أسعار الكعك والبسكويت هذا العام
 محلل إسرائيلي: صفقة القرن تشمل ضم 10% من الضفة إلى إسرائيل بما فيها مدينة الخليل
 الحوثيون يعلنون استهداف مطار أبها بعسير في السعودية بطائرات مسيرة
شخصية سياسية ومدنية جزائرية توقع لائحة تطالب بوتفليقة بالتخلي عن الترشح لولاية جديدة
رئيس كوريا الجنوبية يلتقي زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون في المنطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين
إنذار بوجود قنابل يهدد نهائي دوري الأبطال في كييف
 دولار 17.91
يورو 20.97
استرليني 23.94
انخفاض فى درجات الحرارة والعظمى بـ القاهرة 37
الرئيسية » الإقتصاد و الأعمال » صور| بائعة فوانيس بـ«الدقي»: بيوتنا اتخربت والبيع قليل

صور| بائعة فوانيس بـ«الدقي»: بيوتنا اتخربت والبيع قليل

“الفانوس اللي كان بيكلفنا 50 جنيهًا السنة اللي فاتت دلوقتي بيكلفني 100 و120 جنيه، وكل حاجة غليت الضعف”.. بهذه الكلمات شكت بائعة فوانيس غلاء أسعار المواد الخام مقارنة بالأعوام السابقة.

وأمام محلها في أحد شوارع حي الدقي، بمحافظة الجيزة قالت عبير حفظي، 29 عامًا، “بقالي 3 سنين بشتغل في الفوانيس وبستناها من السنة للسنة، بستورد الفوانيس بأسعار الجملة وبسترزق فيهم”.

وأشارت إلى أن الإقبال هذا العام ضعيف مقارنة بالأعوام الماضية بسبب ارتفاع الأسعار والمواد الخام المستخدمة في صناعة الفوانيس، لافتةً إلى أنها تصنّع زينة رمضان من الخيامية وأطباق الطعام وبعض الأواني التي يزين بها المصريون بيوتهم في رمضان.

ويتفنن الصناع على مدار العام في ابتكار أشكال ونماذج مختلفة للفوانيس، وتخزينها ليتم عرضها للبيع في رمضان الذي يعد موسم رواج هذه الصناعة، وتعتبر مناطق تحت الربع القريبة من حي الأزهر والغورية، ومنطقة بركة الفيل بالسيدة زينب أهم وأشهر مراكز صناعة الفوانيس بالقاهرة.

وهناك العديد من القصص التاريخية المرتبطة بظهور الفانوس، وأحد هذه القصص أن الخليفة الفاطمي كان يخرج إلى الشوارع ليلة الرؤية ليستطلع هلال شهر رمضان وكان الأطفال يخرجون معه لإضاءة الطريق، وكان كل طفل يحمل فانوسه ويقوم الأطفال معاً بغناء بعض الأغاني الجميلة تعبيراً عن سعادتهم باستقبال شهر رمضان

ورُوي أن أحد الخلفاء الفاطميين أراد أن يضئ شوارع القاهرة طوال ليالي شهر رمضان، فأمر كل شيوخ المساجد بتعليق فوانيس يتم إضاءتها عن طريق شموع توضع بداخلها ومن حينها ارتبط الفانوس بشهر رمضان.

وقال بائعون، إن هناك ارتفاعًا في الطلب على الفانوس المصري حاليًا بسبب انخفاض أسعاره مقارنةً بنظيره المستورد، مرجعين ارتفاع أسعار الفانوس الصيني لقلة المعروض بعد صدور قوانين مقيّدة للاستيراد.

وكان وزير التجارة والصناعة الأسبق، د.منير فخري عبد النور، أصدر عام 2015، قرارًا بوقف استيراد فوانيس رمضان، من كافة دول العالم خاصة الفوانيس الصيني، لتخفيف الضغط على الدولار.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أردوغان الذى قضى نَحْبَه ،،،،،،

        د. علي الصلابي   هو ليس حاوياً كي يجمع كل الحيات ...