للإعلان علي قناه الشرق الاتصال بواتس اب رقم٠٠٩٠٥٥٢٢٢٢٢٧٧٠
بدء التصويت في عمومية الأهلي بالجزيرة.. وإقبال ضعيف
تأجيل إعادة محاكمة متهم فى “اغتيال النائب العام” ل 29 أغسطس
وزير الخارجية الفرنسي: يجب توسيع مناطق وقف اطلاق النار لتشمل كل سوريا
وفاة المعتقل “عمر فتحي عبداللطيف” من الإسكندرية نتيجة للإهمال الطبي بسجن
إلغاء إقلاع 6 رحلات دولية بمطار القاهرة لعدم جدواها اقتصاديا
اليوم.. “مصر للطيران” تختتم جسرها الجوى لنقل الحجاج إلى السعودية
ترامب يعفو عن شرطي مدان بالتمييز العنصري ضد المهاجرين
مادورو: العقوبات الأمريكية هدفها النهب والاحتيال وإلحاق الضرر باقتصاد فنزويلا
كوريا الشمالية تطلق صواريخ باليستية بإتجاه بحر اليابان
غداً وزارة المالية تطرح 13.5 مليار جنيه أذون خزانة
محلل سياسي: قطر تستعد لتحالف جديد تمهيدا لانسحابها من مجلس التعاون الخليجي
تواضروس’ يلتقي القنصل المصري ووفدا كنسيا في الإمارات
‏الاتحاد الأوروبى يطالب إسرائيل بإعادة بناء مدارس هدمتها فى الضفة الغربية
واشنطن بوست تٌرجع حجب المساعدات الأميريكة لعلاقات مصر مع كوريا الشمالية
الرقابة الإدارية تداهم مخازن «الصحة» وتضبط موظفين إختلسوا أدوية بـ ٤ ملايين جنيه
سحر نصر والفريق مهاب مميش يختتمان جولتهما المشتركة بزيارة ميناء سنغافورة
عاجل: تعطل فيس بوك وانستجرام في مصر وعدة دول في العالم
البنك الأهلى: 305 مليارات جنيه حصيلة شهادات الادخار مرتفعة العائد
حى السيدة زينب يبدأ هدم عقارات “المواردى” بعد نقل 75 أسرة
العاصفة باخار تضرب هونج كونج ومكاو بعد أيام من الإعصار هاتو المميت
‏مظاهرات ليلية بتل أبيب تطالب بسرعة التحقيق مع نتنياهو
وزير النقل: «استعدينا لـ عيد الأضحى.. ولكن للأسف ليس لدينا وسيلة تحكم كامل»
المركزي: ‏55.28 مليار جنيه زيادة فى مدخرات القطاع المصرفى
اليمن.. ‏3 قتلى بينهم عقيد بالقوات الموالية لصالح باشتباكات في صنعاء
الإدارية العليا تحيل الطعن ضد إلغاء التحفظ على أموال أبو تريكة لدائرة الموضوع
‏استطلاع: أغلب الفرنسيين غير راضين عن ماكرون حاليا
‏مصرع وإصابة 6 أشخاص فى حادث تصادم بالطريق الساحلي بالإسكندرية
‏تونس تحتل المرتبة الأولى إفريقياً في معدل الإنتاج العلمي
نيابة أمن الدولة تبدأ التحقيق مع نائب محافظ الإسكندرية فى اتهامها بالرشوة
المركزي للإحصاء: 15.3% نسبة حالات إصابات العمل بالقطاع الحكومي خلال 2016
مدير الخطوط القطرية يُنتخب رئيسا لمجلس إدارة الجمعية الدولية للنقل الجوي
ميركل: لست نادمة على فتح أبواب ألمانيا أمام اللاجئين رغم تكلفة ذلك سياسيًا
البشير يؤكد دعم السودان لكافة جهود تحقيق السلام المستدام في ليبيا
إعادة طعون مبارك ونظيف والعادلي في «قطع الاتصالات» للمرافعة 25 نوفمبر
هروب 6 متهمين بـ’كتائب حلوان’ من سيارة الترحيلات
عباس يلتقي أردوغان الثلاثاء المقبل لبحث إمكانية المصالحة الفلسطينية
حريق هائل بمحكمة شبين الكوم .. و’المطافي’ تصل تحاول السيطرة
حبس رجل الأعمال إبراهيم سليمان وزوجته 4 أيام في قضية الاعتداء على لواء سابق
ارتفاع وفيات الحجاج المصريين لـ8 أشخاص بينهم 5 سيدات
العثور على 8 جثث يعتقد أنها للعسكريين اللبنانيين المخطوفين
مصر تحصد 5 ميداليات ببطولة العالم للتايكوندو بشرم الشيخ
مصرع شخص وإصابة 10 آخرين في انقلاب سيارة بطريق «قفط- القصير»
الرقابة الإدارية: فساد وإهدار مال عام بجامعة الوادي قيمته 2.5 مليون جنيه
المتحدث باسم ائتلاف دعم مصر: السيسي ليس أمامه سوى الترشح لانتخابات الرئاسة المقبلة
مطالبات برلمانية بتوقيع الجزاءات على “شركات المحمول” بسبب سوء الخدمة
ارتفاع ملحوظ في أسعار الحديد.. و«عز» الأغلى
استقرار في أسعار الذهب اليوم.. وعيار 24 يسجل 720 جنيها للجرام
توقف حركة القطارات بالمنوفية نتيجة كسر ماسورة السولار بأحد الجرارات
“الوزراء” يوافق على تنفيذ مشروع “جراج” بالإسكندرية بتكلفة 285 مليون جنيه
الاحتلال يعتقل 18 فلسطينيًا في الضفة الغربية
الجريدة الرسمية: فقدان ختم شعار الجمهورية لمديرية التموين بشمال سيناء
‏ضبط وكيل مكتب بريد بنجع حمادي بتهمة اختلاس 812 ألف جنيه من حسابات العملاء
‏تجميد خطة استحواذ الاستثمار القومى على حصة ماسبيرو بـالنايل سات
يحى القزاز: ‏السيسى يأمر بزيادة رواتب القوات المسلحة والقضاة والشرطة لكنه لايأمر بصرف المعاشات
‏إصابة 3 أشخاص جراء حادث تصادم سيارتين في حلوان
وزير المالية يعلن تخفيض الدولار الجمركى لـ16جنيها اعتبارا من أول سبتمبر
‏رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية يختتم زيارته الرسمية للسودان
‏لجنة فرعية من “خطة النواب” تستكمل اليوم مناقشة موازنة البرامج والأداء
‏زوجان يتنازلان عن طفليهما لجمعية أهلية بسبب الفقر: مش عايزينهم
‏رئيس وزراء باكستان: الاستراتيجية الأمريكية في أفغانستان ستواجه الفشل
‏خدعتهم الحكومة وحجزت لهم سكن دون غذاء .. حجاج القرعة المصريين يعانون من والجوع
‏يحيى القزاز: السيسي كالراقصة التي تسعى لإرضاء الجميع للفوز بمالهم على طريقة “كيد النسا”!
محكمة جنايات القاهرة تمَدّ أجل النطق بالحكم على 494 متهمًا في قضية «أحداث مسجد الفتح الثانية» إلى 18 سبتمبر المقبل
‏رئيس الوزراء الإسرائيلي يتهم إيران بتحويل سورية إلى حصن عسكري
‏إسرئيل تمدد اعتقال الشيخ رائد صلاح حتى 6 سبتمبر المقبل
‏هيئة الطيران الفيدرالية: الظروف لا تسمح بتسيير الطائرات لمنطقة الإعصار في تكساس
‏المبعوث الأممي لدى ليبيا يقدم أول إحاطة له لمجلس الأمن حول ليبيا
‏وسائل إعلام إسرائيلية: الأمين العام للأمم المتحدة سيطالب نتنياهو بتخفيف حصار غزة
‏مقتل 11 شخصًا على الأقل وإصابة 26 آخرين بجروح فى انفجار سيارة مفخخة فى شرق بغداد
للإعلان علي قناه الشرق الاتصال بواتس اب رقم٠٠٩٠٥٥٢٢٢٢٢٧٧٠
الرئيسية » تكنولوجيا » دليل: كيف تتجنب الرقابة على الإنترنت وحجب المواقع الإخبارية في مصر

دليل: كيف تتجنب الرقابة على الإنترنت وحجب المواقع الإخبارية في مصر

بعد حجب 21 موقع إخباري في مصر تقدم بوابة الشرق الإخبارية هذه اللمحة القصيرة حول تجنب الرقابة على الإنترنت، وإمكانية فتح المواقع الإخبارية المحجوبة وهي ليست شاملة بأي حال. لدليل أكثر تعمقاً حول كيفية تجنب الرقابة على الإنترنت، اطلع على دليل تجنب الرقابة من “فلوس مانيولز” FLOSS Manuals, Bypassing Censorship.

تستخدم الكثير من الحكومات والشركات والمدارس والشبكات العامة برامج لمنع مستخدمي الإنترنت من الوصول إلى مواقع وخدمات معينة على الإنترنت. وهذا ما يدعى فلترة أو حجب الإنترنت وهو شكل من أشكال الرقابة. تظهر فلترة المحتوى على الإنترنت بأشكال متعددة. في بعض الأحيان تحجب مواقع بأكملها، وأحياناً صفحات محددة؛ وأحيانا يحظر المحتوى اعتماداً على الكلمات الأساسية الواردة فيه. قد يحجب بلد ما الفيسبوك كلياً، أو يحجب فقط صفحات لمجموعات معينة على الموقع؛ أو قد يحجب أي صفحة ونتيجة بحث تحوي كلمة “فالون غونغ” مثلاً.

بغض النظر عن كيفية فلترة أو حجب المحتوى، يمكنك الحصول على المعلومات التي تحتاجها باستخدام أداة لتجنب الرقابة. أدوات تجنب الرقابة تعمل عادة بتحويل حركة مرور بياناتك عبر كمبيوتر آخر، بحيث يتجنب الأجهزة التي تقوم بالرقابة. تدعى الخدمة الوسيطة والتي تمر اتصالاتك عبرها في هذه العملية بالوكيل “proxy”.

لا توفر أدوات تجنب الرقابة بالضرورة أمناً إضافياً أو تخفي هويتك، حتى تلك التي تعد بالخصوصية أو الأمن، وحتى تلك التي تحوي مصطلحات مثل “anonymizer” (إخفاء الهوية) في اسمها.

هناك طرق مختلفة لتجنب الرقابة على الإنترنت، ويوفر بعضها درجة إضافية من الأمان. اختيار الأداة المناسبة لك يعتمد على نموذج التهديد الخاص بك.

إذا لم تكن متأكداً من نموذج التهديد الخاص بك، ابدأ هنا.

تقنيات أساسية Anchor link
HTTPS هو الإصدار الآمن من بروتوكول HTTP المستخدم للوصول إلى مواقع الويب. أحياناً، يحجب الرقيب نسخة HTTP من الموقع فقط، مما يتيح لك الوصول إلى الموقع بإدخال العنوان مع بدءاً بـ HTTPS. وهذا مفيد جداً خصوصاُ في حال كانت الفلترة التي تعاني منها تعتمد على الكلمات الرئيسية أو تحجب صفحات معينة فقط. يوقف HTTPS قراءة الرقيب لمرور بياناتك على الإنترنت، حيث لا يمكنهم معرفة الكلمات المفتاحية التي يجري إرسالها، أو الصفحات الفردية التي تزورها (ولكن بإمكانهم رؤية أسماء نطاقات (عناوين) جميع المواقع التي تزورها).

إذا كنت تعتقد أنه يتم استخدام هذا النوع البسيط من الحجب، جرب إدخال https:// قبل عنوان الموقع عوضاً عن http://.

نصيحة! جرب إضافة HTTPS Everywhere للمتصفح من الـ EFF لتفعيل HTTPS تلقائياً على جميع المواقع التي تدعمه.

طريقة أخرى لتجنب تقنيات الرقابة البسيطة هي تجريب تنويعات أخرى لعنوان الموقع URL. مثلاً، عوض زيارة http://twitter.com، جرب زيارة http://m.twitter.com، وهي النسخة المحمولة من الموقع. الرقباء الذين يحجبون المواقع أو صفحات معينة عادة ما يعتمدون على قائمة منع للمواقع المحظورة، ولذلك أي شيء غير موجود على تلك القائمة لن يتم حجبه. فربما لا يعرفون جميع التنويعات على اسم نطاق (عنوان) موقع معين، وخصوصاً إذا كان الموقع يعرف أنه محجوب وقام بتسجيل أكثر من اسم نطاق واحد.

الوكلاء القائمون على الإنترنت Anchor link
إن الوكيل القائم على الإنترنت (أو ما يدعى “بروكسي”) web-based proxy (مثل http://proxy.org) هو وسيلة بسيطة لتجنب الرقابة. كي تستخدم وكيلاً قائماً على الإنترنت، كل ما عليك القيام به هو إدخال العنوان المحجوب الذي ترغب باستخدامه، وسيقوم الوكيل بعرض المحتوى المطلوب.

استخدام الوكلاء على الإنترنت طريقة جيدة للوصول إلى المواقع المحجوبة بسرعة، ولكنهم غالباً لا يوفرون أي أمان وهم خيار سيئ في حال كان نموذج التهديد الخاص بك يتضمن جهة ما تراقب اتصالك بالإنترنت. بالإضافة إلى ذلك، فهم لن يفيدوك في استخدام الخدمات الأخرى التي لا تعتمد على صفحات مواقع الإنترنت، مثل برامج الدردشة والتراسل المباشر. وبنهاية الأمر، يشكل الوكلاء أنفسهم تهديداً لخصوصية المستخدمين بحسب نموذج الخطر الخاص بهم، حيث أن الوكيل يملك سجلاً كاملاً بكل ما تقوم به على الإنترنت.

الوكلاء المشفرون Anchor link
هناك العديد من أدوات الوكيل proxy tools التي تستخدم التشفير، وتوفر طبقة إضافية من الأمن، فضلاً عن القدرة على تجاوز الحجب. وعلى الرغم من أن الاتصال مشفر، قد تكون بياناتك الشخصية بحوزة مشغل الخدمة، مما يعني أن هذه الأدوات لا توفر إخفاء الهوية. ولكنهم أكثر أمناً من الاتصال عبر وكيل عادي على الإنترنت.

أبسط نوع من الوكلاء المشفرين على الويب هو الذي يبدأ بـ “https”؛ وذلك يستخدم التشفير المقدم من المواقع الآمنة. ولكن المفارقة تكمن في العملية، حيث أن أصحاب هذا النوع من الوكلاء سيتمكنون من رؤية البيانات التي ترسلها من وإلى المواقع الآمنة الأخرى، ولذلك كن حذراً.

تستخدم أدوات أخرى أسلوباً هجيناً: تتصرف مثل وكيل، ولكنها تحوي عناصر من الخدمات المشفرة المذكورة أدناه. من الأمثلة على هذه الأدوات Ultrasurf وPsiphon.

الشبكات الخاصة الافتراضية VPN Anchor link
الـ VPN (الشبكة الافتراضية الخاصة) تقوم بتشفير وتمرير اتصالك بالإنترنت بينك وبين كمبيوتر آخر. قد ينتمي ذاك الكمبيوتر إلى خدمة VPN تجارية أو لمنظمتك، أو لشخص تعرفه وتثق به. بعد ضبط إعدادات خدمة الـ VPN بشكل صحيح، يمكنك استخدامها للوصول إلى صفحات الإنترنت والبريد الإلكتروني والتراسل المباشر والصوت عبر بروتوكول الإنترنت VoIPوأي خدمة إنترنت أخرى. تحمي الشبكة الافتراضية الخاصة حركة بياناتك من أن يتم اعتراضها محلياً، ولكن قد يحتفظ مزود خدمة الـ VPN بسجلات حركة المرور خاصتك (أي المواقع التي تزورها، ومتى زرتها آخر مرة) أو حتى توفير طرف ثالث بالقدرة على التجسس مباشرة على تصفحك للإنترنت. وحسب نموذج التهديد الخاص بك، قد يشكل احتمال تنصت الحكومة على اتصالك بالـ VPN أو حصولها على السجلات خطراً كبيراً، ولبعض المستخدمين، قد يفوق الخطر الفوائد قصيرة الأجل التي تقدمها الشبكة الافتراضية الخاصة.

لمعلومات حول خدمات VPN محددة، اضغط هنا تنويه: بعض الشبكات الخاصة الافتراضية والتي لها سياسات خصوصية مثالية، يمكن أن يديرها أشخاص ذوو نوايا سيئة. لا تستخدم شبكة خاصة افتراضية لا تثق بها.

تور Tor Anchor link
تور برنامج مجاني ومفتوح المصدر لإخفاء هويتك، كما أنه يسمح لك بتجاوز الرقابة. عندما تستخدم تور، فإن المعلومات التي ترسلها أكثر أماناً لأنه يتم توجيه حركة مرورها عبر شبكة موزعة من الخوادم، وتدعى التوجيه متعدد الطبقات onion routing.وذلك يمكن أن يوفر إخفاء هويتك، بما أن الكمبيوتر الذي تتواصل معه لن يرى عنوان IP الخاص بك، بل سيرى عنوان IP الخاص بآخر موجه تور مرت بياناتك عبره.

عند استخدامه مع بعض الميزات الاختيارية (الجسور وpluggable transports)، فإن تور هو المعيار الذهبي لتجنب رقابة الدولة التي تتواجد بها بأمان بما أنه سيتجاوز أغلب الرقابة الوطنية، وفي حال ضبطه بشكل صحيح، سيحمي هويتك من خصم يتنصت على الشبكات في بلدك. ولكنه يمكن أن يكون بطيئاً وصعب الاستخدام.

تعليقات القراء
x

‎قد يُعجبك أيضاً

رقم قياسي جديد للتضخم في مصر يتجاوز 34 في المئة

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء في مصر الخميس رقما قياسيا جديدا لمعدل التضخم السنوي، وبلغ ...